وزير الدفاع الأمريكي: واشنطن ستواصل سياسة إعادة التوازن في آسيا

وزير الدفاع الأمريكي: واشنطن ستواصل سياسة إعادة التوازن في آسيا
وزير الدفاع الأمريكي: واشنطن ستواصل سياسة إعادة التوازن في آسيا

أكد وزير الدفاع الأمريكي، أشتون كارتر، الجمعة، في هاواي لنظرائه في جنوب شرق آسيا، أن واشنطن ستواصل في المستقبل سياسة إعادة التوازن في آسيا التي بدأها الرئيس باراك أوباما.

وجعلت إدارة أوباما من إعادة التوازن في آسيا أولوية في سياستها الخارجية، فعززت خصوصا التحالفات الدفاعية والتعاون العسكري مع دول المنطقة، وسط تنامي قوة الصين العسكرية.

وقال كارتر في بداية الاجتماع ان بلاده ستواصل انشاء «شبكة امان في آسيا والمحيط الهادئ تكون شاملة ومبنية على مبادئ».

من جهته اعتبر مسؤول أميركي طلب عدم كشف اسمه انه «لا تزال هناك فرص كثيرة يجب اغتنامها» في مجال التعاون الدفاعي.

واضاف «نريد التأكد من أن موقفنا في المنطقة صلب» قبل تسلم الرئيس الاميركي المقبل مقاليد السلطة في كانون الثاني/يناير.

وفي اطار اعادة التوازن إلى سياستها في آسيا، استفادت الولايات المتحدة من مخاوف دول المنطقة، والناجمة عن الطموحات الإقليمية لبكين في بحر الصين الجنوبي.

وفي السنوات الاخيرة عززت بلدان آسيوية كثيرة قلقة ازاء طموحات بكين، علاقاتها العسكرية مع واشنطن.

لكن انتخاب الرئيس الفيليبيني الجديد رودريغو دوتيرتي في ايار/مايو عقد الوضع.

واعلن دوتيرتي الاربعاء أنه سينهي قريبا المناورات العسكرية المشتركة مع الولايات المتحدة، بعيد أسابيع من وصف نظيره الأميركي بـ«ابن العاهرة».

ويشارك وزير الدفاع الفيليبيني دلفين لورنزانا في اجتماع هاواي، على أن يلتقي كارتر على حدة، على غرار الوزراء الاخرين المشاركين في الاجتماع.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى روسيا تعرب عن قلقها من توظيف جهود عسكرية في إسقاط بشار الأسد