أخبار عاجلة

“ميدل إيست”: “حسم” تقض مضاجع السيسي .. واستهداف المسئولين مسلسل لن ينتهي

“ميدل إيست”: “حسم” تقض مضاجع السيسي .. واستهداف المسئولين مسلسل لن ينتهي
“ميدل إيست”: “حسم” تقض مضاجع السيسي .. واستهداف المسئولين مسلسل لن ينتهي

“وطن – ترجمة خاصة” قال موقع “ميدل إيست آي” البريطاني، إن استهداف المسئولين البارزين في مصر عاد مجددا ليتصدر المشهد خلال الأيام القليلة الماضية، حيث حاولت مجموعة مسلحة اغتيال النائب العام المساعد زكريا عبد العزيز.

 

وأضاف الموقع في تقرير ترجمته “وطن أ”ن جماعة متشددة مصرية كشفت الجمعة أنها حاولت اغتيال النائب العام المساعد عبر تفجير سيارة ملغومة في شارع البنفسج بحي الياسمين بالتجمع الخامس الواقع في ضواحي القاهرة.

 

وأوضحت الشرطة أن تفجير ليلة الخميس وقع أثناء مرور موكب مسؤول بارز بجوار سيارة ملغومة مما أسفر عن إصابة أحد المارة، لكن النائب العام المساعد المستشار زكريا عبد العزيز لم يتعرض لأي سوء.

 

وتبنت مجموعة تعرف باسم “حسم” المسؤولية عن هجمات وقعت في العاصمة القاهرة خلال الأشهر الأخيرة، وأكدت أنها كانت وراء التفجير الذي استهدف النائب العام المساعد في بيان تم نشره في وسائل الإعلام الاجتماعية.

 

ونشرت المجموعة التي ظهرت مؤخرا الصور المزعومة للحظة انفجار القنبلة، وهددت بمزيد من الهجمات ضد السلطة القضائية القمعية.

 

وكانت الجماعة، التي لا يعرف عنها سوى القليل، ادعت في وقت سابق مسؤوليتها عن مقتل شرطي وعن محاولة اغتيال رجل دين مسلم موالي للحكومة.

 

وطبقا للموقع فإن أفراد المجموعة استخدموا 3.5 كجم من المتفجرات الشديدة في محاولة فاشلة ليلة الخميس لاغتيال النائب العام المساعد، طبقا لما كشفت عنه مصادر عسكرية. وكانت المتفجرات من مادة تي ان تي وضعت داخل سيارة وتم تفجيرها عن بعد لاستهداف موكب النائب العام المساعد خلال مروره في شرق القاهرة مساء الخميس.

 

وقالت مصادر عسكرية إن الانفجار وقع بعد دقيقة واحدة من مرور موكب النائب العام المساعد مما أسفر عن إصابة أحد المارة. وأمرت النيابة العامة برئاسة نبيل أحمد صادق، بفتح تحقيق في الهجوم.

 

ويقول المحققون إنهم يشتبهون في أن المتشددين الذين كانوا وراء محاولة الاغتيال يوم الخميس أنهم يستخدمون نفس الأساليب المستخدمة خلال الهجوم الذي قتل فيه النائب العام المصري الراحل هشام بركات في يونيو/ حزيران الماضي، حيث كان تم استهداف موكب بركات في انفجار سيارة ملغومة فجرت عن بعد لدى مرورها بشرق القاهرة، مما أدى إلى مقتله مع ثلاثة على الأقل من المارة الآخرين. وكان بركات وراء سلسلة من الأحكام المثيرة للجدل خلال مهمته لمدة عامين.

 

ولفت الموقع إلى أنه تم تعيين النائب العام المساعد زكريا عبد العزيز بموجب مرسوم رئاسي من عبد الفتاح السيسي صدر في مارس/ آذار الماضي بعد أن شغل منصب رئيس محاكم الاستئناف في القاهرة. وكان عبد العزيز عمل في فترات سابق بشكل وثيق جنبا إلى جنب مع بركات ولعب دورا بارزا في مراجعة الأحكام ضد قادة الإخوان المسلمين، بما في ذلك حكم الإعدام الصادر ضد الرئيس السابق محمد مرسي.

المصدر: موقع وطن يغرد خارج السرب

وطن يغرد خارج السرب

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى «اليونيسيف»: مقتل 1400 طفل وتدمير 2000 مدرسة باليمن منذ مارس 2015