طفل سوري بحلب.. يبحث عن حضن دافئ لدى ممرض انقذه بعدما أبادت روسيا عائلته “شاهد”

وطن يغرد خارج السرب 0 تعليق 3 ارسل لصديق نسخة للطباعة

تداول ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو، أظهر طفلاً سوريا صغيرا لم يبق من أهله أحد، رفض التخلي عن الممرض الذي حاول علاجه بعد أن قصف منزل عائلته في حلب.

 

وأظهرت اللقطات التي رصدتها “وطن” الدماء على وجه الطفل الصغير، الذي أصيب بصدمة، وشعر بذعر كبير مما حدث لعائلته، فتمسك بالممرض بحثاً عن حضن دافئ ينسيه ولو قليلاً قساوة هذا العالم، عالم يعاقبه لأنه رضيع صغير لا حول له ولا قوة.

 

الإنتهاكات مستمرة في سوريا، قصف النظام وأعوانه للقرى والمدن لم يتوقف، بل اشتدت حدته خصوصاً في حلب وإدلب، وحتى قنوات الحوار الدبلوماسية بين أمريكا وروسيا تتجه إلى طريق مسدود، ليبقى المدنيون العزل يدفعون بدمائهم فاتورة هذه الحرب.

 

وتتوالى المشاهد الإنسانية المؤلمة القادمة من حلب، مع استمرار وتصاعد حدة القصف، من طيران نظام الأسد وحليفته روسيا.

المصدر: موقع وطن يغرد خارج السرب

وطن يغرد خارج السرب

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق