أخبار عاجلة
وزير الزراعة يشارك في مؤتمر «إيفاد» بتونس -

زوجة وزير الداخلية السابق حبيب العادلي تعود للظهور مجدداً بعد الحكم ببراءة زوجها “فيديو”

زوجة وزير الداخلية السابق حبيب العادلي تعود للظهور مجدداً بعد الحكم ببراءة زوجها “فيديو”
زوجة وزير الداخلية السابق حبيب العادلي تعود للظهور مجدداً بعد الحكم ببراءة زوجها “فيديو”

“وطن-خاص- كتب وعد الأحمد”- عادت زوجة وزير الداخلية في حكم حسني مبارك “حبيب العادلي” للظهور مجدداً بعد عودة زوجها الذي كان أحد أهم أسباب اندلاع ثورة 35 يناير بعد سنوات من التعذيب والقتل التي مارسها داخل المعتقلات المصرية.

 

وسلط تقرير مصور لجريدة “أم الدنيا” الضوء على زوجة العادلي “إلهام شرشر” التي أطلقت أثناء اعتقال زوجها صحيفة باسم “الزمان” ووظفت فيها نقيب الصحفيين في عهد مبارك “مكرم محمد أحمد” بصفة مستشار التحرير، كما انضم للكتابة في الصحيفة التي اتخذت من لندن مقراً لها الداعية المثير للجدل “خالد الجندي” ووزير الآثار السابق “زاهي حواس” والكاتب القبطي “مفيد فوزي” المعروف بعدائه الشديد للإسلام، وخصصت صحيفة الزمان صفحتها الأولى للتمجيد في السيسي حيث صدرت أعدادها الثلاث الأولى بمانشيتات “إنسانية قائد .. السيسي وعد فأوفى – المشروعات القومية تهزم قوى الشر”

 

وأشار تقرير “أم الدنيا” إلى أن جريدة الزمان–حسب مؤشرات البيع عند باعة الصحف فشلت في الحصول على أي نسبة مبيعات، ومن المتوقع بحسب جريدة أم الدنيا أن تلجأ زوجة “حبيب العادلي إلى القنوات الفضائية بعد فشل جريدتها.

 

وظهرت “إلهام شرشر” على غلاف مجلة نصف الدنيا النسائية في عهد مبارك وهي تجلس في منزل فخم وترتدي ثياباً أنيقة وتصفف شعرها بعناية وتقدم نفسها باعتبارها كاتبة إسلامية وقد ارتدت جلباباً أبيض اللون ممزوجاً في الوقت ذاته بمكياج صارخ، ولفت التقرير المذكور إلى جمع “إلهام شرشر” في زواجها بين عدوين لدودين وهما رجل الأعمال الذي كان يُنسب سابقاً للتيار الإسلامي ثم انقلب عليه “أشرف السعد” ووزير الداخلية المتهم بتعذيب الإسلاميين وقتله للمتظاهرين “حبيب العادلي”

 

وتوقف التقرير عند قصة زواج العادلي من “إلهام شرشر” التي تعرف عليها أثناء عملها كصحفية في جريدة الأهرام وإجرائها لقاءاً معه، وأوصى العادلي بترقيتها في جريدة الأهرام بعد أن كانت مجرد محررة تكتب خواطر دينية في عدد الجمعة فباتت تكتب صفحات كاملة داخل صحيفة الأهرام رغم كونها صحفية مغمورة.

 

وأظهر التقرير الصفحة الأولى من صحيفة “الزمان التي تصدر كل يوم جمعة وتصدّرت صفحة الغلاف صورة لرئيسة تحريرها “إلهام شرشر” مع عبارة “جريدة الزمان– ضمير الإنسان–جريدة تحارب من أجل بقاء أمتها” وأظهرت مشاهد تالية من التقرير صورة لزوجها “حبيب العادلي” في كامل أناقته بين يدي الشرطة المصرية اثناء اعتقاله.

 

وتأتي عودة العادلي بعد الحكم عليه بالبراءة من جميع القضايا التي حُوكم فيها والتي شملت القتل والفساد ونهب أموال المصريين بما قيمته 181 مليون جنيه بعد أن ظل وزيراً للداخلية من عام 1997 حتى قيام ثورة يناير.

 

المصدر: موقع وطن يغرد خارج السرب

وطن يغرد خارج السرب

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى روسيا تعرب عن قلقها من توظيف جهود عسكرية في إسقاط بشار الأسد