أخبار عاجلة
محافظة الفيوم تنعي شهداء «كمين الهرم» -
رسميًا.. إقالة خير الدين مضوي من تدريب #الوحدة -

بريطانيا تعد مشروعاً أممياً يدعم هدنة جديدة في اليمن

بريطانيا تعد مشروعاً أممياً يدعم هدنة جديدة في اليمن
بريطانيا تعد مشروعاً أممياً يدعم هدنة جديدة في اليمن

بدأت بريطانيا البحث مع بعض شركائها في مجلس الأمن الدولي مشروع قرار يطالب بهدنة جديدة في اليمن واستئناف المفاوضات على أساس خطة السلام التي تقترحها الأمم المتحدة، فيما يبدو أن السعودية تدعم الجهود الدولية لإنهاء النزاع.

ورفض الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي والمتمردون الحوثيون «خارطة الطريق» التي طرحها وسيط الأمم المتحدة إسماعيل ولد الشيخ أحمد لإنهاء النزاع المستمر منذ 19 شهرا، وطالبوا بتغييرات جذرية.

ويطلب المشروع البريطاني، الذي تلقت وكالة فرانس برس منه نسخة اليوم الخميس، من «جميع أطراف النزاع» احترام شروط اتفاق وقف الأعمال القتالية الموقع في أبريل لكنه يتعرض للانتهاك.

كما يدعو النص أيضا الأطراف إلى استئناف «فوري» مع وسيط الأمم المتحدة «للمشاورات حول تسوية سياسية دون شروط مسبقة وبنوايا حسنة (...) على أساس خارطة الطريق». وينص كذلك على ترتيبات عسكرية لانسحاب القوات وتسليم الأسلحة الثقيلة وتعيين نائب رئيس جديد وتشكيل «حكومة وحدة وطنية».

ويقترح المشروع دعوة المتحاربين إلى الالتزام بواجباتهم حماية المدنيين من خلال اتخاذ «كل الاحتياطات اللازمة» من أجل «وصول حر وآمن وسريع» للمساعدات الإنسانية وضمان إمدادات أفضل من الغذاء والوقود والأدوية في البلد الخاضع لحصار بحري. كما ينص على إجراء المتحاربين «تحقيقات شاملة وشفافة وسريعة» في الفظائع التي ارتكبت خلال الصراع والسعي لمعاقبة الجناة.

وقال دبلوماسيون إنه لم يتم تحديد موعد للتصويت على مشروع القرار، الذي يمكن تقديمه لجميع الدول الأعضاء في المجلس قبل نهاية الأسبوع. وقررت بريطانيا تأجيل تقديم مشروعها مرات عدة لكي لا يتداخل مع وساطة الأمم المتحدة. وأوضح أحد الدبلوماسيين أن الرئيس اليمني يرفض بشكل قاطع خطة السلام الدولية لكن السعودية «تبذل جهودها لإقناعه بقبولها».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى روسيا تعرب عن قلقها من توظيف جهود عسكرية في إسقاط بشار الأسد