أخبار عاجلة
طبيب هندي يناشد خارجية بلاده إنقاذ مريضة مصرية -
«الطب الشرعي» يكشف السبب وراء وفاة مجدي مكين -
مؤسسة الحبوب : لا صحة لتسعيرة الشعير المتداولة -

هيلاري كلينتون عشية التصويت: يمكننا بناء أمريكا أكثر قوة

هيلاري كلينتون عشية التصويت: يمكننا بناء أمريكا أكثر قوة
هيلاري كلينتون عشية التصويت: يمكننا بناء أمريكا أكثر قوة

قالت هيلاري كلينتون، المرشحة الديمقراطية في انتخابات الرئاسة، المقررة غدا الثلاثاء، «إن الأمريكيين سيحظون برئيس جديد في يناير، وإن الأمور بصدد التغيير لا ريب في ذلك، ولكن السؤال هو: ما نوع هذا التغيير؟».

وأضافت «كلينتون»، في مقال لها نشرته صحيفة «يو إس أيه توداي»، مساء الاثنين: «يمكننا إما أن نبني اقتصادا يعمل لصالح الجميع، أو أن نزيد مدخرات الذين هم في القمة بالأساس، يمكننا أن نحافظ على أمريكا آمنة عبر القوة والمعرفة أو أن نُدير ظهرنا لحلفائنا، ونتودد إلى أعدائنا، يمكننا أن نتجمع لنبني أمريكا أكثر قوة وجمالا، أو أن نخاف المستقبل ونخاف من بعضنا البعض».

وتابعت: «كل شيء فعلتُه، كسيدة أولى أو سيناتور أو وزيرة خارجية، فعلتُه عبر الاستماع للناس وعبر البحث عن أرضية مشتركة حتى مع أناس يختلفون معي... وإذا ما انتخبتموني يوم الثلاثاء، فسيكون هذا هو مسلكي أيضا كـرئيسة».

وطرحت كلينتون، «أربع أولويات في المائة يوم الأولى- قضايا سمعتُها من الأمريكيين في أنحاء بلدنا: أولا، سنجعل أكثر استثمارنا في توفير وظائف جديدة، سنستثمر في البنية التحتية والتصنيع لتنمية اقتصادنا لسنوات مقبلة... سننتج ما يكفي من الطاقة المتجددة لتزويد كل بيت في أمريكا بالطاقة في غضون عشر سنوات... سنكسر الروتين عن المشاريع الصغيرة وسنُيّسِر على أصحابها عملية الحصول على الائتمان الذي يحتاجونه ليتسعوا ويستوظفوا آخرين- لأنه في أمريكا، إذا كنت تستطيع أن تحلم بشيء، فينبغي أن تكون قادرا على تحقيقه: إن توفير فرص عمل أفضل ذوات دخول مرتفعة سيكون محور مهامي في الرئاسة».

وأضافت كلينتون: «ثانيا، سنقدم تشريعا شاملا لإصلاح قوانين الهجرة.. لقد كان آخر رئيس وقّع على إصلاح شامل للهجرة هو رونالد ريجان، وكان الأمر يمثل أولوية لـ جورج بوش الابن... أنا واثقة من قدرتنا على العمل لإنجاز إصلاح شامل يحفظ ائتلاف العائلات ويوفر سبيلا للمواطنة، ويؤمن حدودنا، ويجعل تركيز مواردنا الخاصة بإنفاذ القانون منصبا على مرتكبي جرائم العنف... هذا هو ما ينبغي فعله، وسيساعد كذلك في إنماء اقتصادنا».

وتابعت كلينتون: «ثالثا، من أجل كسر الجمود في واشنطن، نحتاج إلى تنظيف سياستنا من المال السري غير المسؤول الذي بات يغطي على أصوات الشعب الأمريكي، لذلك في أول 30 يوما من انتخابي رئيسة سأتقدم بتعديل دستوري في هذا الصدد.»

ومضت كلينتون قائلة «رابعا، نحن نحتاج إلى البدء في عملية إصلاح شامل للعدالة الجنائية... إن الكثيرين جدا من الناس قد تمّ نفيهم بعيدا جدا لفترات طويلة جدا عقابا على جرائم غير عنيفة... أنا أعتقد أن بلدنا سيكون أقوى وأكثر أمانا عندما يحترم الجميع القانون ويحظى الجميع باحترام من جانب القانون.»

وأكدت المرشحة الديمقراطية، أن «ثمة الكثير الذي نحتاج إلى عمله معا، ومن المؤكد أننا لن نستطيع الانتهاء منه في المائة يوم الأولى، ولكننا سنشمّر عن سواعدنا ونعمل لصالح العائلات الأمريكية- ولن أتوقف عن العمل أبدا.»

وقالت هيلاري: «أريد أن أكون رئيسة لكل الأمريكيين- ديمقراطيين وجمهوريين ومستقلين؛ الأمريكيين من كل جنس وعقيدة وخلفية.»

وأضافت كلينتون: «إن منافسي أدار حملته على محور التفريق والتخويف والإهانات وقضى شهورا يحرض الأمريكيين ضد بعضهم البعض... لقد قلتُ مِرارًا إن دونالد ترامب كشف لنا عن نفسه وعمَن يكون، والآن يجب علينا أن نقرر مَن نكون نحن.»

وتابعت كلينتون: «ليس الاقتراع على أسمائنا فقط وإنما على كل قضية نهتم بها... إن الأمر يتعلق بـمَن نكون كـبلد- وعمّا إذا كنا بصدد إحداث تغيير يجعلنا أكثر قوة مجتمعين، أو تغيير يدفعنا إلى مزيد من الفُرقة.»

واختتمت كلينتون قائلة «يتلخص الأمر في ذلك، إنني أحب بلدنا، وأؤمن في شعبنا، وأظن أنه لا يوجد شيء لا يمكننا تحقيقه إذا نحن عملنا معا واستثمرنا في أنفسنا».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى روسيا تعرب عن قلقها من توظيف جهود عسكرية في إسقاط بشار الأسد