أخبار عاجلة

مرصد الإسلاموفوبيا عن منع الأذان بالمساجد الفلسطينية: يزيد الأوضاع اشتعالاً

مرصد الإسلاموفوبيا عن منع الأذان بالمساجد الفلسطينية: يزيد الأوضاع اشتعالاً
مرصد الإسلاموفوبيا عن منع الأذان بالمساجد الفلسطينية: يزيد الأوضاع اشتعالاً

استنكر مرصد الإسلاموفوبيا، التابع لدار الإفتاء، الأربعاء، بشدة القرار الإسرائيلي بمنع الأذان عبر مكبرات الصوت في مساجد مدينة القدس والأراضي الفلسطينية المحتلة تحت ذريعة تخفيف الضوضاء الصادرة وأنها تتسبب في إزعاج السكان.

وقال المرصد، في بيان له، إن مثل هذه التصرفات الهوجاء تزيد الأوضاع اشتعالاً في الأراضي المحتلة وتتنافى تمامًا مع مبدأ حرية العقيدة، مشددًا على أنه لا ينبغي مطلقًا التضييق على المسلمين في ممارسة شعائرهم الدينية بالأراضي المحتلة أو منعهم من دخول المسجد الأقصى المبارك.

وأكد البيان أن مدينة القدس وعلى رأسها المسجد الأقصى المبارك خط أحمر لا يمكن تجاوزه، وأن أي اعتداء عليه أو تضييق على المسلمين في أداء شعائرهم الدينية يهدد الأمن والاستقرار في المنطقة.

وحذر من تصاعد وتكرار الانتهاكات والمخطَّطات التي تقوم بها قوات الاحتلال الإسرائيلي في جميع المساجد بالأراضى الفلسطينية المحتلة وعلى رأسها المسجد الأقصى المبارك ما يؤجج مشاعر مليار ونصف مليار مسلم على مستوى العالم.

وطالب المرصد، كافة منظمات المجتمع الدولي والهيئات الدولية إلى ضرورة التدخل الفوري لوقف هذه الانتهاكات الإسرائيلية المتكررة والتي تستهدف المساجد والتضييق على المصلين في أداء شعائرهم الدينية والعمل على حماية القدس وفقًا للاتفاقيَّات والقوانين والأعراف الدولية التي تجرّمُ أي تغيير لطبيعة الأرض والسكَّان في الأراضي المحتلَّة.

يذكر أن اللجنة الوزارية بالحكومة الإسرائيلية كانت قد صادقت على مقترح قانون بمنع الأذان عبر مكبرات الصوت في المساجد تحت ذريعة تخفيف الضوضاء الصادرة، وأنها تتسبب في إزعاج كل من المسلمين والمسيحين واليهود.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق بثوا اغتصابهم لفتاة بفيديو مباشر على فيسبوك!
التالى «اليونيسيف»: مقتل 1400 طفل وتدمير 2000 مدرسة باليمن منذ مارس 2015