أخبار عاجلة
«ترامب»: رئيسة تايوان اتصلت بي هاتفيًا -
لن تتخيل ما الذي يخفف آلام الأطراف المبتورة! -

مواطنو تايلاند يحتشدون لأداء قسم الولاء لسلالة تشاكري الملكية

مواطنو تايلاند يحتشدون لأداء قسم الولاء لسلالة تشاكري الملكية
مواطنو تايلاند يحتشدون لأداء قسم الولاء لسلالة تشاكري الملكية

تقدم رئيس الوزراء التايلاندي، برايوت شان أوشا، جميع مواطني تايلاند، الثلاثاء، في احتفالية مراسميه لأداء قسم الولاء لسلالة تشاكري الملكية الحاكمة، في الوقت الذي أعلنت فيه البلاد الحداد لوفاة الملك الراحل بوميبول أدوليادي الذي فارق الحياة الشهر الماضي عن عمر 88 عاما.

وارتدى المواطنون الملابس السوداء بينما ارتدى الموظفون وكبار رجال الدولة زيا أبيض اللون، وانتشروا في قاعات مجالس المدن والمجالس البلدية وغيرها من المواقع البارزة في جميع المقاطعات الـ 76 بالبلاد، ليشاركوا في المراسم التي استغرقت عشر دقائق أمام صور الملك الراحل.

وأذاع التلفاز المحلي لقطات تظهر رئيس الوزراء برايوت وهو يتقدم الوزراء وآلاف المواطنين في مقر الحكومة، ليؤدوا قسم الولاء مدى الحياة للملك بوميبول وجميع الملوك الآخرين في سلالة تشاكري الملكية.

وقال برايوت إن الهدف من أداء القسم هو الإعراب عن الامتنان للملك الراحل الذي حقق حكمه الذي استمر 70 عاما التنمية للبلاد، وأيضا لضمان استمرار التايلانديين في دفع البلاد إلى الأمام في ظل الملكية الدستورية.

وحظى بوميبول الذي يعد أطول عاهل في العالم من حيث مدة الاستمرار في منصبه، باحترام بالغ في تايلاند حيث ينظر إليه كشخصية وحدت الشعب والبلاد وسط عقود من الانقلابات العسكرية والصراعات السياسية.

ويعني استمراره على عرش البلاد لسبعة عقود أن معظم التايلانديين لم يعرفوا أي ملك سواه طوال حياتهم.

ويعد ولي العهد ماها فاجيرالونجكورن 64 عاما هو وريث العرش القادم، ومن المقرر تنصيب ولي العهد ملكا على البلاد في جلسة خاصة للجمعية التشريعية الوطنية (البرلمان)، المقرر انعقادها خلال الفترة من 28 نوفمبر الحالي إلى الثاني من ديسمبر المقبل، وذلك وفقا لمصادر الحكومة.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق وزير خارجية ألمانيا يطالب روسيا بالسماح للمساعدات الإنسانية بالدخول إلى حلب
التالى روسيا تعرب عن قلقها من توظيف جهود عسكرية في إسقاط بشار الأسد