أخبار عاجلة
وفد إعلامي جورجي يزور مصر دعمًا للسياحة -
عودة الحياة لطبيعتها بالشيخ زويد (فيديو) -
وزيرة التعاون الدولي تتوجه إلى الأردن -

وزير خارجية البحرين يعلن انسحاب بلاده والسعودية والإمارات والمغرب من القمة العربية- الأفريقية

وزير خارجية البحرين يعلن انسحاب بلاده والسعودية والإمارات والمغرب من القمة العربية- الأفريقية
وزير خارجية البحرين يعلن انسحاب بلاده والسعودية والإمارات والمغرب من القمة العربية- الأفريقية

أعلن وزير خارجية البحرين، الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة، مساء الثلاثاء، انسحاب بلاده والسعودية والإمارات والمغرب ودول أخرى، لم يحدد اسمها، من القمة العربية- الأفريقية، المقرر عقدها في غينيا الاستوائية، الأربعاء.

وكتب وزير خارجية البحرين، في حسابه على «تويتر»: «المغرب والبحرين والسعودية والإمارات ودول أخرى تنسحب من القمة العربية الأفريقية، تضامنًا مع المغرب لإصرار القائمين على دعوة بوليساريو».

— خالد بن احمد (@khalidalkhalifa)

وأضاف أن «المملكة المغربية تاريخها ناصع في مساندة الدول الأفريقية وقت الحاجة، ولن ترقى حركة انفصالية فاشلة إلى مقامها العزيز وموقفها الشهم الكريم».

— خالد بن احمد (@khalidalkhalifa)

ونقلت وكالة أنباء الأناضول التركية، الثلاثاء، أن وفود المغرب والسعودية والإمارات أعلنت، الثلاثاء، انسحابها من القمة العربية-الإفريقية بغينيا الاستوائية بسبب إصرار الاتحاد الإفريقي على مشاركة وفد ما يسمى بـ«الجمهورية الصحراوية»، في أعمال القمة، بحسب مراسلها.

وذكرت «الأناضول» أنه انطلق، الإثنين، اجتماع وزراء الخارجية العرب والأفارقة، في مالابو عاصمة غينيا الاستوائية، للتحضير للقمة العربية الإفريقية الرابعة، التي تنطلق، الأربعاء.

وخلال اجتماع وزراء خارجية القمة المستمر لليوم الثاني على التوالي، اعترض وزير شؤون الهجرة المغربي، أنيس بيرو، ورئيس الوفد المغربي المشارك، على تواجد وفد ما يسمى بـ«الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية»، التي أعلنتها جبهة البوليساريو في 1976، من جانب واحد، اعترفت بها بعض الدول بشكل جزئي، لكنها ليست عضواً بالأمم المتحدة، ولا بجامعة الدول العربية.

وبحسب مراسل «الأناضول»، الذي تابع أعمال المجلس الوزاري، أعلن «بيرو» انسحاب المغرب من القمة بسبب تواجد الوفد المذكور.

ووفقًا لما ذكرته «الأناضول»، قال الوزير المغربي إن وفد بلاده انسحب إثر تعمد القمة مشاركة هذا الوفد، مشيرا إلى أن المغرب بذل جهودا كبيرة مع دول أخرى لحل هذا الإشكال، إلا أن بعض الدول (لم يسمها)، حالت دون ذلك.

وأضاف في كلمة له أن المغرب تنسحب من القمة حتى لا تحدث ضررا بطموحات الدولة المضيفة، التي تسعى إلى إنجاح هذا التكتل العربي الإفريقي.

بدوره أعلن السفير أحمد بن عبدالعزيز قطان سفير السعودية لدى مصر والجامعة العربية، أن بلاده أعلنت انسحابها تضامنا مع المغرب، وقال خلال المجلس الوزاري، إن السعودية تساند المغرب في انسحابها من القمة و«كل مايمس سيادة الدولة المغربية ترفضه السعودية»، حسب ما ذكرته «الأناضول».

واقترح رفع علم «الصحراء» من على طاولة الدول المشاركة حتى يتم التوافق على حل لمواصلة الاجتماعات، مضيفا أن غينيا الاستوائية «لم تقدم دعوة للصحراء».

بدوره، أعلن وزير التغير المناخي والبيئة الإماراتي، ثاني بن أحمد الزيودي، مساندة موقفي المغرب والسعودية، وقال في كلمة خلال الاجتماع إن بلاده تضم صوتها إلى جانب المغرب والسعودية في الانسحاب من القمة.

وفي سياق متصل، كشف مصدر دبلوماسي إفريقي رفيع، عن رفع جلسات أعمال المجلس، إلى وقت لاحق لم يحدد، حسب «الأناضول».

وقال المصدر لـ«الأناضول» إن انسحاب وفود المغرب والسعودية والإمارات من القمة تسبب في «إخلال كبير بأعمال القمة مما اضطر رئيس المجلس الوزاري للقمة النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء الكويتي وزير الخارجية الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، إلى رفع أعمال اجتماعات المجلس الوزاري إلى وقت لاحق لم يحدد».

وذكر المصدر أن «هذه الخلافات ستسبب في فشل القمة العربية الإفريقية الرابعة التي ستنطلق غدا في الوقت الذي بدء فيه عدد من الرؤساء في التوافد إلى غينيا الاستوائية للمشاركة في أعمالها».

وأضاف أن الدول الافريقية ستعقد اجتماعا طارئا اليوم لبحث هذا الخلاف مع الدول العربية وبالمثل سيعقد رؤساء وفود الدول الثلاث المغرب والسعودية والامارات اجتماعا لبحث الأزمة وإمكانية إيجاد حل لمواصلة أعمال القمة.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى روسيا تعرب عن قلقها من توظيف جهود عسكرية في إسقاط بشار الأسد