حكم ألماني يقضي بأحقية امرأة «ذات ثدي صناعي» في الالتحاق بالشرطة

المصرى اليوم 0 تعليق 8 ارسل لصديق نسخة للطباعة

وافقت محكمة ألمانية على طلب امرأة للالتحاق بالشرطة بعد أن رُفضت بسبب ثدييها الصناعيين. وكانت الشرطة قد عللت رفضها بسبب وجود احتمال كبير لتعرض الثدي الصناعي للمرأة للإصابة.

قضت محكمة ألمانية بحق امرأة، 32 عاما، في التقدم بطلب الالتحاق بالشرطة رغم ثدييها المصنوعين من السيليكون، وألزمت المحكمة الإدارية بمدينة غيلزين كيرشن بولاية شمال الراين فيستفاليا، غرب ألمانيا، ألزمت الشرطة بعدم استبعاد طلب المرأة بسبب ثدييها الصناعيين، وبذلك انحاز قضاة المحكمة للمرأة التي تعمل ممرضة والتي رفضت الشرطة في ربيع عام 2014 طلب التحاقها بصفوف الشرطة وذلك بناء على تقرير طبيب الشرطة.

واستندت المحكمة في حكمها الذي أعلنته اليوم الأربعاء، إلى التقرير الصحي الذي أعده أطباء بمستشفى بون الجامعي بتكليف من المحكمة. وحسب التقرير فإن هناك بعض المخاوف من احتمال انفصال الثديين أو حدوث تليف مؤلم للمرأة جراء الثديين الصناعيين ولكن احتمال حدوث ذلك أقل من 20%.

وحسب اللوائح المعمول بها لدى الشرطة، فإن النساء اللاتي يستخدمن ثديا صناعيا غير مؤهلات للالتحاق بالخدمة لدى الشرطة وذلك بسبب وجود احتمال كبير لتعرضهن للإصابة. وقبلت الشرطة معارضة المرأة نزولا على حكم المحكمة.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

إخترنا لك

0 تعليق