امين عام الجامعة العربية: ضرورة تضافر الجهود لمواجهة تحديات حقوق المرأة

كونا -وكالة الانباء الكويتية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

القاهرة - 1 - 2 (كونا) -- أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبوالغيط اليوم الأربعاء ضرورة تضافر الجهود العربية لمواجهة التحديات التي تعترض تعزيز وحماية حقوق المرأة وتمكينها سياسيا واقتصاديا واجتماعيا.
وقال أبوالغيط في بيان بمناسبة يوم المرأة العربية الذي يصادف الاول من فبراير من كل عام ان "هذا اليوم يمثل مناسبة مهمة لتذكر ما اضطلعت به النساء العربيات من أدوار استثنائية في صنع تاريخ بلدانهن ونهضة مجتمعاتهن".
وأعرب أبوالغيط عن تقديره وتحياته للنساء العربيات "اللاتي ناضلن وواجهن بشجاعة وعزيمة صلبة على مر الأجيال تحديات مختلفة اعترضت حصولهن على حقوقهن الأساسية" موضحا أن يوم المرأة العربية فرصة مواتية لمراجعة مدى التقدم المحرز في طريق تعزيز حقوق المرأة بالمنطقة العربية.
وأوضح أن المرأة العربية لا تزال تواجه العديد من التحديات التي يتعين معالجتها مثل تراجع معدلات التعليم وعدم المساواة مع الرجال في فرص العمل والتشغيل.
وبين ان حقوق المرأة شهدت انتهاكات واسعة في الفترة الاخيرة بسبب الازمات والنزاعات المسلحة التي يعيشها عدد من دول المنطقة لافتا الى استمرار المعاناة الكبيرة للمرأة الفلسطينية التي تعيش "واقعا صعبا وضاغطا جراء الاحتلال الاسرائيلي للأرض الفلسطينية".
وجدد أبوالغيط التزامه بمساندة الجهود المبذولة للارتقاء بأوضاع المرأة العربية مؤكدا الدور الفاعل الذي تلعبه الأمانة العامة لجامعة الدول العربية في هذا الصدد من خلال رعايتها للعديد من الفعاليات التي تعقد لدعم المرأة والاتصالات الجارية لذلك مع مختلف الأطراف الوطنية والاقليمية والدولية المعنية.
ولفت الى مشاركة الجامعة العربية المحورية في صياغة عدد من الأطر التنفيذية المهمة على غرار (أجندة تنمية المرأة في المنطقة العربية لما بعد عام 2015) والتي تخاطب قضية تمكين المرأة اتساقا مع أجندة التنمية المستدامة 2030 التي تبنتها الأمم المتحدة في عام 2015 بالاضافة الى مشروع (الاتفاقية العربية لمناهضة العنف ضد المرأة والعنف الأسري).
وأشار في هذا الاطار الى مشروع (الاستراتيجية العربية لحماية المرأة في وضعية اللجوء) و(خطة العمل الاستراتيجية للمرأة والأمن والسلام في المنطقة العربية) ومشروع وثيقة (التمكين الاقتصادي والاجتماعي للمرأة المعوزة ومحدودة الدخل) وغيرها من الأطر والمبادرات التي تخاطب أولويات العمل العربي في مجال حماية وتعزيز حقوق المرأة.
وأعرب ابو الغيط عن تطلعه الى اتخاذ المزيد من الخطوات على المستوى الوطني في مختلف الدول العربية من أجل الارتقاء بأوضاع المرأة كونها "شريكا أساسيا في مستقبل عملية التنمية".
وأوضح أن مشاركته في الاجتماع الوزاري ال36 للجنة المرأة العربية والمقرر عقده في العاصمة البحرينية المنامة يومي السادس والسابع من الشهر الجاري تظهر ان عمل هذه اللجنة من اولوياته.
كما اعرب عن امله في ان يتخذ الاجتماع خطوات عملية في اطار رؤية عربية موحدة تتعامل مع مختلف الأولويات والاحتياجات المرتبطة بقضية الارتقاء بوضعية المرأة العربية.(النهاية) م ف م / ا س م / خ ن ش

مشاركة

المصدر : kuna.net.kw

كونا -وكالة الانباء الكويتية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق