مسؤول اعلامي كويتي:المسؤولية الاجتماعية تسهم في تطور المجتمعات

كونا -وكالة الانباء الكويتية 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

الكويت - 1 - 2 (كونا) -- أكد مسؤول في وزارة الإعلام الكويتية اليوم الأربعاء أهمية مفهوم (المسؤولية الاجتماعية) الواقع على كاهل مؤسسات القطاعين العام والخاص في تطور المجتمعات والنهوض بحقوق الإنسان والالتزام بالمنافسة العادلة والبعد عن الاحتكار.
وقال الوكيل المساعد لقطاع الخدمات الإعلامية والإعلام الجديد في الوزارة يوسف مصطفى في كلمته في افتتاح مؤتمر ومعرض الكويت الثاني للمسؤولية الاجتماعية إن هذا المفهوم يعد نتاجا لاستراتيجية التنمية الوطنية المستدامة التي تتناول التوقعات الأخلاقية والقانونية والتجارية والمجتمعية.
وأوضح أن المؤتمر المقام برعاية وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب الشيخ سلمان صباح سالم الحمود الصباح يتناول مفهوم المسؤولية الاجتماعية باعتباره من أهم الواجبات الواقعة على عاتق المؤسسات الحكومية والشركات إذ يلزمها بالتطوير المستمر للجانب الثقافي والتعليمي والاقتصادي والاجتماعي بغية توفير فرص وخدمات أفضل.
وأفاد بأن (المسؤولية الاجتماعية) لاتقتصر على المشاركة في الأعمال الخيرية والحملات التطوعية بل تمتد لتشمل الالتزام بالقوانين والنواحي الصحية والبيئية ومراعاة حقوق الإنسان وتطوير المجتمع.
وأشاد مصطفى بجهود كل من ساهم في إنجاح فعاليات المؤتمر الذي يستمر يومين من جهات حكومية وشركات والخبراء من خارج الكويت الذين جاؤوا لعرض خبراتهم وتجاربهم في مجال العمل الإنساني.
من جانبه قال رئيس الجمعية العربية للمسؤولية الاجتماعية سلطان البازغي في كلمة مماثلة إن الكويت أصبحت منارة لمثل هذه المؤتمرات التي تناقش أحد أهم المفاهيم الحديثة لاسيما المسؤولية الاجتماعية والاستدامة بغية تعزيزها وترسيخها والاستفادة منها.
وأضاف البازغي أن نشر المسؤولية الاجتماعية لا يقع على عاتق الحكومات وحدها بل يتطلب من مؤسسات المجتمع المدني أن تقوم بدورها في تبنيه والاقتناع به ونشره.
وأوضح أن المسؤولية الاجتماعية ليست ترفا تضعه المؤسسات لتجميل صورة بل هو أسلوب عمل يدخل في عمليات الإدارة والإنتاج ويتضمن رعاية حقوق العاملين وأسرهم وبيئة العمل وجودة المنتج والحفاظ على البيئة والمساهمة في تطوير المجتمع.
وأشار إلى دور (الجمعية) المهم في نشر فكرة المسؤولية الاجتماعية والاستدامة من خلال عدة أنشطة أبرزها ملتقى العطاء العربي والمسؤولية الاجتماعية الذي استضافته مملكة البحرين.
من جهته قال مدير إدارة الإنتاج الإبداعي في وزارة الدولة لشؤون الشباب سعد الأحمد في كلمة مماثلة إن المسؤولية الاجتماعية ملقاة على كل فرد لكنها في الوقت ذاته مرتبطة بالشباب في الدرجة الأولى "فهم وقود عمليات التغيير في المجتمعات" مؤكدا أهمية صقل شخصياتهم وتنمية قدراتهم لتوظيف اختصاصاتهم بما يخدم اوطانهم.
وأضاف الأحمد أن المسؤولية الاجتماعية عملية شاملة ومتكاملة تسهم في تمسك بنيان المجتمع وتحقيق التوازن وتوظيف طاقات الشباب بما يشعرهم بقيمتهم ومكانتهم الاجتماعية.
بدورها قالت مديرة العلاقات العامة في شركة البترول الوطنية خلود المطيري في كلمتها إنه منذ تأسيس الشركة عام 1960 وهي تضع المسؤولية الاجتماعية والاستدامة ضمن أبرز أولوياتها كما كانت تجمع ما بين الربح وممارسات الأخلاقية والحفاظ على البيئة.
وأشارت المطيري إلى دور الشركة في تعزيز الاقتصاد الكويتي وتطوير العمل والحفاظ على حياة وسلامة المواطنين ومرافق الانتاج.
من جانبه قال رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر عادل العلاطي في تصريح صحافي إن الدورة الحالية من المؤتمر تهدف لنشر ثقافة المسؤولية الاجتماعية مجتمعيا وتبادل الخبرات بين الشركات والحكومات وعرض تجاربها في هذا المجال والتعريف بتطبيق معاييره وبناء جسور التواصل بين مؤسسات القطاعين العام والخاص من جهة والقطاعين الخيري والاجتماعي من جهة أخرى.
وأوضح أن المؤتمر سييوفر فرصة للمنتسبين للقطاع الخاص للتعرف على وجهات النظر الأخرى وتبادل الخبرات والتعرف على استراتيجيات وآليات تنفيذية مختلفة لتحقيق استراتيجية التكامل بين الشركات وكيفية إحداث التنمية بمعناها الحقيقي.
وذكر أن المعرض يضم العديد من الجهات الحكومية ومؤسسات القطاع الخاص الرائدة في هذا المجال بحضور كبار المديرين التنفيذيين وممثلين عن الحكومة والمنظمات غير الحكومية والأوساط الأكاديمية ووسائل الإعلام. (النهاية) ع ي س / م ص ع

مشاركة

المصدر : kuna.net.kw

كونا -وكالة الانباء الكويتية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق