معارك عنيفة بين الجيش السوري وداعش شرق دمشق

albawaba 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

وصول تعزيزات عسكرية كبيرة إلى مطار السين شرق دمشق بحوالي “55″ كم

 أخلى الجيش السوري العديد من نقاطه العسكرية في منطقة الضمير بريف دمشق الشرقي، بعد هجوم عنيف من تنظيم “الدولة الاسلامية” على معمل اسمنت البادية والنقاط العسكرية المجاورة له.

وأفاد مصدر ميداني سوري الاربعاء، بأن أكثر من 300 مقاتل من الجيش السوري اضطروا الليلة الماضية إلى الانسحاب من معمل اسمنت البادية شرق مدينة دمشق بحوالي 45 كم باتجاه قاعدة الضمير العسكرية.

وأكد المصدر أن القوات المنسحبة نفذت بعد ساعات على انسحابها هجوماً كاسحاً شارك فيه مئات المقاتلين تمكنوا من خلاله استعادة السيطرة على قرية “أم الرمان” شرق مدينة الضمير بعد فرار مسلحي “الدولة” منها.

وكشف المصدر عن وصول تعزيزات عسكرية كبيرة إلى مطار السين شرق دمشق بحوالي “55″ كم لدعم القوات المدافعة عنه في وجه الهجمات المتتالية من قبل تنظيم “الدولة”.

وتعرض مطار السين خلال الساعات ال 48 الماضية لهجمات عنيفة من التنظيم المتطرف الذي هاجم المطار بأعداد كبيرة حيث اعترف المصدر الميداني بمقتل 17 عنصراً من القوات الحكومية خلال الهجوم من بينهم ضابط طيار برتبة عميد.

في هذه الأثناء تحدث ناطق باسم الجيش السوري عن تدمير دبابة وعربة مزودة برشاش لتنظيم “الدولة” شرق مطار السين.

وينفذ الجيش السوري مدعوماً بمسلحين من لواء درع القلمون التابع للدفاع الوطني عملية عسكرية واسعة في ريف دمشق الشرقي منذ أكثر من أسبوع وذلك بهدف دعم جهود القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها التي تقاتل تنظيم الدولة في ريف حمص الشمالي الشرقي المتاخم لريف دمشق.

وألقى مسلح قنبلة على حاجز للقوات الحكومية السورية وسط العاصمة دمشق الأربعاء .

وقال مصدر في شرطة العاصمة دمشق، إن مسلحاً ألقى قنبلة يدوية على حاجز لقوات الجيش السوري أمام مستشفى المجتهد وسط دمشق ما أدى لمقتل شخص .

وأشار إلى أن عناصر الجيش تلاحق الشخص الذي قام بإلقاء القنبلة .

المصدر : البوابة albawaba .com

albawaba

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق