فرنسا: اتهامات فساد جديدة تواجه مرشح الرئاسة الفرنسية

كونا -وكالة الانباء الكويتية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

باريس - 1 - 2 (كونا) -- كشفت صحيفة فرنسية اليوم الاربعاء ان مرشح الحزب الجمهوري فرانسوا فيلون يواجه اتهامات جديدة تتعلق بإدلائه بمعلومات مغلوطة حول الوظائف التي اسندها لافراد عائلته وتقاضيهم 900 الف يورو (980 الف دولار).
وذكرت صحيفة (لوكانار اونشيني) ان فيلون الذي بدء القضاء الفرنسي الاربعاء الماضي بالتحقيق معه بتهمتي التزوير واستغلال الاموال العامة جراء توظيفه لقرينته في وظيفة وهمية وتلقت على اثرها اموالا تعدت ال500 الف يورو قد تقاضت بمرور الوقت 830 الف يورو اخرى.
كما حصلت بينيلوب فيلون بحسب الصحيفة على 100 الف يورو عن طريق توظيفها بشكل وهمي بدار نشر يمتلكها صديق لزوجها.
من جهته قال فيلون في تعليق له على الاتهامات الجديدة خلال لقاء اذاعي ان "ثمة حملة منظمة "من الأكاذيب" التي وضعت للتشهير به والنيل من سمعته".
وكان فيلون الذي اختاره الحزب الجمهوري المحافظ في نوفمبر الماضي ممثلا عنهم في الانتخابات الرئاسية قد نفى ارتكابه لاي مخالفة قانونية بتعيينه لزوجته كمساعدة له عندما كان نائبا او ابنائه عندما كان عضوا في مجلس الشيوخ.
يذكر انه يسمح لنواب البرلمان الاستفادة من ميزانية ممولة من القطاع العام تبلغ قيمتها حوالي عشرة الاف دولار امريكي شهريا لتعيين خمسة مساعدين وطاقم سكرتارية لهم في حين تبلغ ثمانية الاف دولار في مجلس الشيوخ.
كما ان القانون الفرنسي لا يجرم قيام اي مواطن بتعيين احد افراد عائلته في وظيفة مساندة له الا ان المشكلة تكمن في حال ثبوت تقاضيهم رواتبا من الاموال العامة دون اداء اي عمل مقابلها.(النهاية) ج ك / ا ب خ

مشاركة

المصدر : kuna.net.kw

كونا -وكالة الانباء الكويتية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق