Propellerads

استشهاد مجند بالأمن المركزي أثناء تصديه لعملية تهريب بسيناء

المصرى اليوم 0 تعليق 5 ارسل لصديق نسخة للطباعة

اُستشهد مجند بقوات الأمن المركزي، أثناء تصديه لعملية تهريب على الحدود المصرية مع الأراضي العربية المحتلة بمحافظة شمال سيناء.

وقالت مصادر وشهود عيان، إن المجند، محمد سيد القرني، 22 سنة، مجند بقوات الأمن المركزي، شاهد خلال نوبة حراسته بالقرب من العلامة الدولية رقم 38 على الحدود المصرية مع الأراضي العربية المحتلة بوسط سيناء، محاولة تهريب أفارقة للأراضي المحتلة، فحاول منعها، وبادر المهربين بإطلاق النار عليه حيث تبادل اطلاق النار معهم، ما أسفر عن إصابته بطلق ناري في الرأس، أدى إلى استشهاده في الحال.

وتم نقل الجثة إلى مستشفي العريش العسكري، وأخطرت الجهات المعنية للتحقيق، فيما تمشط القوات المنطقة الصحراوية المتاخمة للمنطقة الحدودية للبحث عن المهربين والأفارقة الذين في حوزتهم.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

إخترنا لك

0 تعليق