أخبار عاجلة

الكفن ينهي خصومة ثأرية استمرت 10 سنوات بين عائلتين بأسوان

الكفن ينهي خصومة ثأرية استمرت 10 سنوات بين عائلتين بأسوان
الكفن ينهي خصومة ثأرية استمرت 10 سنوات بين عائلتين بأسوان

شهدت قرية سلوا بمركز كوم أمبو في أسوان، مراسم الصلح بين عائلتي البحيرات والريناب لإنهاء الخصومة الثأرية التي استمرت 10 سنوات بين العائلتين، بعد أن قدمت عائلة الجاني الكفن لعائلة المجني عليه، وسط حشد كبير من القيادات والمواطنين داخل السرادق الذي أٌقيم داخل المدرسة الثانوية بقرية سلوا قبلي.

شهد مراسم الصلح اللواء مجدى موسى، مدير أمن أسوان، والعميد محمود عوض، رئيس مباحث المديرية وعبدالناصر عبدالحميد السكرتير العام المساعد للمحافظة، وبحضور نحو 3 آلاف من أهالي العائلتين والقرى والمحافظات المجاورة ولجنة المصالحات ورجال الدين الإسلامي والمسيحي والقيادات التنفيذية وكبار وعقلاء العائلتين وأولياء الدم من الطرفين.

وتعود أحداث الخصومة إلى عام 2006 بعد وقوع مشاجرة بين العائلتين بسبب أولوية جنى ثمار النخيل بقرية جعفر الصادق بكوم أمبو والتي أسفرت عن مقتل حسن محمد عثمان من عائلة البحيرات، وتم القبض على المتهمين أحمد موسى وزكريا حامد من عائلة الريناب، وخلال قضاء المتهمين فترة العقوبة تدخلت الأجهزة الأمنية في أسوان ولجنة المصالحات للصلح بين العائلتين وانهاء الخصومة الثأرية ونجحت الجهود في التوفيق بين الطرفين وإقناعهما بالصلح النهائى بين العائلتين وتقديم «القودة» بعد قضاء المتهمين لفترة العقوبة، حيث تقدم أحمد موسى حاملاً الكفن لأولياء الدم من عائلة المجنى عليه وقام الطرفان بالتصافح وسط صيحات التكبير وتعهد الطرفان على نبذ الخلافات.

وأكد مدير أمن أسوان خلال الصلح، على أهمية نبذ الخلافات وردم بؤر الدم بين أبناء المجتمع الواحد لتحقيق السلام الإجتماعى وتركيز الجهد في بناء الوطن لافتاً إلى أنه جاري العمل على انهاء باقي الخصومات الثأرية الموجوده بالمحافظة.

اشترك وتابع الصعيد وأخباره لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تفاصيل واقعة اختطاف طالبة ومساومة أهلها لدفع فدية مليون جنيه في المنوفية