Propellerads

تحقيقات النيابة: خصومة ثأرية وراء مقتل نجل عم عضو مجلس الشعب بالحوامدية

المصرى اليوم 0 تعليق 4 ارسل لصديق نسخة للطباعة

كشفت تحقيقات نيابة البدرشين في الجيزة، الأربعاء،، في واقعة مقتل أبوالعلا حمودة، نجل عم عضو مجلس النواب عن دائرة الحوامدية، أن الجناة كانوا يستقلون «توك توك»، وانتظروا خروجه من مسجد بالمنطقة بعد أدائه صلاة العشاء، ونزل أحدهم من الدراجة النارية وأمطره بوابل من الرصاص.

وبدأت النيابة التحقيق مع أحد المتهمين، بعد إلقاء القبض عليه بنحو ساعتين من ارتكاب الجريمة، وأصدرت النيابة قرارًا بضبط وإحضار اثنين هاربين، جار تحديد هويتهما.

وتبيّن من خلال تحقيقات النيابة، بإشراف المستشار حاتم فاضل، المحامى العام الأول لنيابات جنوب الجيزة، أن المتهم أطلق تجاه المجنى عليه نحو 12 رصاصة من بندقية آلية، فأصابته 3 طلقات بأنحاء متفرقة من جسده.

وأفادت التحقيقات، أن الحادث ورائه خصومة ثأرية بين عائلة المجنى عليه «حمودة»، وعائلة «جبر» التي ينتمى إليها الجناة، وجاءت الجريمة إثر مقتل أحد أفراد العائلة الأخيرة، واعتقدت عائلة المتهمين أن المجنى عليه «أبوالعلا» ونجله، هما منفذا جريمة مقتل الشخص المنتمى لعائلتهم، فقرروا التخلص منه.

وذكرت التحقيقات، أنه كانت هناك جريمة ثأر بين العائلتين، حيث قتل شخص من عائلة جبر، بسبب خلاف على أولوية المرور بين ابن المحامى المجنى عليه، والذى لا يزال هاربًا، منذ 8 أشهر.

ووفقًا للتحقيقات فإن المتهمين بقتل نجل عمومة النائب البرلمانى كانوا يراقبون تحركاته منذ خروجه من المسجد، وانتظروه حتى ركن سيارته بجراج ملاصق لمنزله، وقتلوه رميًا بالرصاص.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

0 تعليق