معاناة الحامل من الحساسية مرتبط بزيادة فرص إصابة الأطفال بالتوحد

المصرى اليوم 0 تعليق 11 ارسل لصديق نسخة للطباعة

حذرت دراسة حديثة من أن معاناة الحامل من نوبات الحساسية يزيد فرص إصابة طفلها بمرض التوحد وإضطراب نقص الإنتباه وفرط النشاط .

وكانت الأبحاث السابقة قد أشارت إلى العلاقة بين الإلتهابات وزيادة مخاطر مرض الفصام وإضطراب نقص الإنتباه وفرط النشاط.. ومع ذلك، ماتزال آلية علاقة الإستجابة الإلتهابية والمناعية لزيادة فرص هذه الأمراض غير معروفة، فضلا عن تأثيرها على الإدراك والسلوك.

وتكشف الأبحاث- التي عرضت في الإجتماع السنوى الاخير«لجمعية علم الأعصاب» 2016 في سان دييجو- أن مرض التوحد أكثر شيوعا بمعدل ما بين 3 إلى 4 مرات بين الذكور مقارنة بالإناث .

وفى محاولة للتحقق من هذا الإختلاف بين الذكور والإناث، أجري الباحثون أبحاثهم على مجموعة من فئران التجارب، حيث وجد أن الفئران التي تعرضت لمسببات الحساسية كان لديها زيادة في خلايا مناعية معينة في الدماغ- عرفت بالخلايا البدينة- وإرتفعت بين صغار فئران التجارب معدلات الإصابة بإضطراب نقص الإنتباه وفرط النشاط، فضلا عن مرض التوحد .

اشترك لتصلك معلومات مهمة عن عالم المرأة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

إخترنا لك

0 تعليق