«الداخلية»: ريم مجدي ألقت بنفسها من السيارة بعد «تعنيف والدها»

المصرى اليوم 0 تعليق 11 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قالت وزارة الداخلية، إن الأجهزة الأمنية بالإسماعيلية، نجحت في كشف غموض وملابسات واقعة وفاة لاعبة المنتخب الوطنى للمصارعة النسائية ريم مجدي.

وذكرت وزارة الداخلية في بيان رسمي لها، أنه في ضوء الجهود الأمنية المكثفة لأجهزة البحث الجنائى بالإسماعيلية لكشف غموض وملابسات واقعة وفاة المواطنة ريم مجدى محمود يوسف، 17 سنة، لاعبة المنتخب الوطنى للمصارعة النسائية، والتى كان قد تبلغ من والدها بوفاتها نتيجة اصطدام سيارة مجهولة بها أثناء عبورها الطريق ولم يشتبه في الواقعة جنائياً، فقد كشف تحريات أجهزة البحث الجنائى حقيقة وملابسات حادث الوفاة.

وأضاف البيان، أنه تبين أن المتوفاة والتى كان يتولى والدها تدريبها قام بتعنيفها عقب انتهاء التدريب يوم الحادث والتعدى عليها أمام زميلاتها لتقصيرها بالتدريب وأثناء استقلاهما السيارة صحبة والدتها وشقيقتها في طريقهم للمنزل واصل تعنيفه لها فقامت المتوفاة بفتح باب السيارة وإلقاء نفسها خارجها مما نتج عن ذلك إصابتها التي أودت بحياتها.

وبمناقشة والدتها وشقيقتها أقرا بما أسفرت عنه التحريات وعدم صحة ادعاء والدها بتعرضها لحادث سير، وبمناقشة والد المتوفاة أقر بصحة ما جاء بالتحريات، حيث تم إتخاذ الإجراءات القانونية والعرض على النيابة العامة التي باشرت التحقيقات.

اشترك وتابع أخبار السويس والإسماعيلية وبورسعيد لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

0 تعليق