Propellerads

«إسرائيل في مصر» تنعى «رأفت الهجان»: «وداعا محمود عبدالعزيز»

المصرى اليوم 0 تعليق 19 ارسل لصديق نسخة للطباعة

نعت صفحة «إسرائيل في مصر» على «فيس بوك»، التابعة للسفارة الإسرائيلية في مصر، الفنان محمود عبدالعزيز، الذي وافته المنية السبت الماضي.

وعلقت الصفحة بعبارة «وداعا محمود عبدالعزيز»، على تقرير نشره موقع «المغرد» الإسرائيلي الصادر باللغة العربية حول تناول الصحف الإسرئيلية للخبر، والذي تنفي خلاله وجود «شماتة في الصحف الإسرائيلية» في وفاته.

إسرائيل في مصر

ونقلت الصفحة تقرير «المغرد»، الذي يرد على الكاتب الصحفي خالد محي الدين، الذي ذكر في مداخلة هاتفية مع برنامج جراب حواء المذاع على فضائية ltc، أن مسلسل رافت الهجان كان له صدى واسع في الرأي العام الإسرائيلي، وتسبب لهم في إحباط كبير، مشيرا إلى أن الصحف الإسرائيلية صدرت اليوم تحتوي على مانشيتات شماتة في الفنان الراحل بسبب الأدوار المخابراتية التي أداها.

ونفت الصحيفة ما ذكره الكاتب الصحفي، من خلال تقريرها التي أيدته بما تناوله موقع الصنارة الإسرائيلي الصادرة باللغة العربية، وأنها ذكرت خبر وفاته مشيرة إلى مكان دفنه حيث سيدفن بالإسكندرية بحسب وصيته، كما رصدت الصحيفة أيضا حزن الفنانين المصريين وتوافدهم على المستشفى التي توفي فيها الفقيد ورصدت تعليقات تجلّه وترثيه من العرب واليهود على حد سواء.

كما نقلت الصحيفة تغطية موقع بكرا الإسرائيلي، الصادر باللغة العربية، لعبارات رثاء الفنانين المصريين لرحيل الفنان. إضافة إلى نقل كثير من المواقع الإسرائيلية صورة جنازة الفقيد عبر اليوتيوب بمواقعها المختلفة. الأمر الذي يكشف عن تقدير إسرائيل للمبدع الراحل، بحسب الصحيفة.

وتناول متابعو الصفحة نعي الصفحة للفنان محمود عبدالعزيز بتعليقات ساخرة، حيث قال حساب يدعى محمود الصافي: «هههههه ناقص تقولى أن الموساد الإسرائيلي (..) ينعى وبشدة ديفيد شارل سمحون الشهير برأفت الهجان».

وتهكم حساب لشخص يدعى «محمود زيدان» قائلا: «من المخابرات المصرية إلى المخابرات الإسرائلية. نشكركم على حسن تعاونكم معنا وانتظروا المزيد لما تموت ناديه الجندي».

فيما علق «محمود فايز» على الخبر مستشهدا بعبارة للفنان محمود عبدالعزيز في مسلسل «رأفت الهجان»، قائلا: «متقوليش يا دفيد»، واكتفى «محمود جمعة» بالتعليق على النعي بذكر اسم الفنان الذي كان أحد أسماؤه خلال المسلسل، وهو «ديفيد شارل سمحون».

يذكر أن جهاز المخابرات العامة نعى الفنان الراحل عبر صحيفة «الأهرام»، التي نشرت النعي في صفحة الوفيات، وتقديم الجهاز العزاء لأسرته.

أين تذهب هذا المساء؟.. اشترك الآن

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق