أخبار عاجلة
اليوم.. فتح معبر رفح بتوجيهات من السيسي -

هشام على: مستثمرو شرم الشيخ يرحبون بعودة «حسين سالم» إلى بيته الكبير

هشام على: مستثمرو شرم الشيخ يرحبون بعودة «حسين سالم» إلى بيته الكبير
هشام على: مستثمرو شرم الشيخ يرحبون بعودة «حسين سالم» إلى بيته الكبير
قال هشام على رئيس جمعية مستثمرى السياحة بجنوب سيناء، إن رجل الأعمال المصري حسين سالم الذى عقد تصالحا مع الحكومة المصرية مؤخرا هو أحد مؤسسى السياحة بشرم الشيخ ورائد من رواد التنمية السياحية بجنوب سيناء

وأضاف قائلا "مرحبا بعودته إلى بيته شرم الشيخ و المدينة تفتح ابوابها حال قرر العودة إلى مصر مجددا ، منوها إلى ان قرار تصالحه ترك أثارا ايجابية لدى العديد من المستثمرين بعيدا عن اية خلفيات سياسية.

واشار فى تصريحات خاصة لمحررى السياحة الى ان سالم لا يمتلك حاليا اية منشآت سياحية او فندقية بشرم الشيخ.

وأوضح ان إقامة مؤتمر برلمانى العالم بشرم الشيخ فرصة جيدة لاعادة طرح المدينة عالميا كاحد أهم المدن المنظمة للمؤتمرات، منوها إلى ان هناك نحو 15 فندقا ستستقبل المشاركين فى المؤتمر ، لافتا إلى ان نسب الأشغال الفندقى بالمدينة حاليا تبلغ نحو 16%.

اكد هشام علي ان الوعي السياحي للقيادة السياسية وإدراكها باهمية السياحة بالنسبة للاقتصاد القومي قادرة علي اعادة حركة السياحة الدولية الي مصر وان القطاع واثق من استعادة السياحة المصرية لعافيتها علي الرغم من عدم وجود اي تعاقدات خاصة بالموسم الشتوي الحالي،

وقال إن غالبية الفنادق في شرم الشيخ تحتاج الي اعادة هيكلة وتحديث شامل قبل استقبالها السائحين عقب رفع حظر السفر إلى شرم الشيخ، موضحًا أن جميع الفنادق التي إنشائها قبل عام 1998 يجب إعادة هيكلتها بشكل يتناسب مع مكونات المنتج السياحي المصري لان استقبالها للسائحين بشكلها الحالي سوف يؤدي الي انتكاسة ستواجه القطاع بعد عودة السياحة.

وطالب محافظ البنك المركزي بضرورة منح قروض لجميع الفنادق التي تم اغلاقها خلال الأزمة لتطويرها حتي تبدو بالشكل اللائق لاستقبال السائحين بما لا يؤثر سلبا علي سمعة شرم الشيخ كمنتجع سياحى عالمي، مؤكدًا أن هناك اكثر من ١٠٠ فندق وقرية سياحية تم اغلاقها خلال الأزمة ومن المتوقع ان تصل الي ١٣٠ فندق مع انتهاء الموسم الشتوي الحالي اذا استمر الحال على ماهو عليه الأن.

واشار رئيس جمعية المستثمرين الي أهمية الإعداد جيدا في المشاركة ببورصة لندن الدولية السياحية المقرر عقدها خلال الفترة من ٧ الي ٩ نوفمبر المقبل والتي تعد فرصة ذهبية لاستعادة السياحة الانجليزية الي شرم الشيخ مرة اخرى، موضحًا أن الأزمة الخاصة بالسياحة الروسية سياسية تماما تحتاج الي جهود كافة اجهزة الدولة المعنية ويكون دور السياحة فيها عاملا مساعدا من خلال المعارض وحملات الترويج لأذالة الصورة الذهنية السلبية عن مصر فى الخارج.

المصدر : بوابة الشروق

بوابة الشروق

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى اخبار السعودية اليوم - البنك الإفريقي للتنمية يمنح تونس قرضًا بقيمة 1.620مليار يورو