أخبار عاجلة
الآلاف يتظاهرون ضد الفساد في البرازيل -
"المغناطيس".. جديد العلماء لاستعادة الذاكرة -
صور.. “سبت الجارة” الأسبوعي يكتسح أسواق القنفذة -
مارين لوبان تشيد بنتيجة استفتاء إيطاليا -

السوق تترقب إجراءات جديدة لـ«حصار الأسعار والدولار»

السوق تترقب إجراءات جديدة لـ«حصار الأسعار والدولار»
السوق تترقب إجراءات جديدة لـ«حصار الأسعار والدولار»

تترقب الأسواق قرارات تنظيمية جديدة من البنك المركزى بالتنسيق مع الحكومة، خلال أيام لضبط الأسعار وسوق الصرف، وسط تكتم على طبيعة وتفاصيل الإجراءات المزمعة.

وقال مصرفيون ومتعاملون فى سوق الصرف إن سعر الدولار واصل تراجعه بالسوق السوداء مقابل الجنيه لليوم الثانى على التوالى، مدعوما بمبادرة اتحاد الغرف التجارية بالتوقف عن شراء العملة الأمريكية لمدة أسبوعين، وترشيد الاستيراد لمدة 3 شهور، وترقب إجراءات جديدة من المركزى لضبط سعر الصرف، فضلا عن قرارات المجلس الأعلى للاستثمار خلال أول انعقاد لمجلس إدارته برئاسة الرئيس عبدالفتاح السيسى الثلاثاء.

وبدأ التعامل على الدولار فى السوق السوداء، الأربعاء، بسعر 16.30 جنيه، مقابل 18 جنيها قبل يومين، وتراجع إلى مستويات ١٣ و١٤ جنيه فى منتصف اليوم، بينما ظل مستقرا بالبنوك عند 8.88 جنيه.

على صعيد متصل، أوقفت شركات الصرافة العاملة بالسوق المحلية تعاملاتها على خلفية إحجام العملاء عن شراء الدولار، وسط حالة من الترقب والانتظار لحزمة قرارات مزمعة من البنك المركزى والحكومة خلال أيام.

من جانبها، توقعت سهر الدماطى، نائب العضو المنتدب لبنك الإمارات دبى الوطنى «مصر»، مواصلة الدولار للانخفاض خلال الفترة المقبلة، مشيرة إلى تراجعه بالسوق السوداء الأربعاء إلى مستويات 13 و14 جنيها- حسب قولها. وأرجعت تراجع الدولار بالسوق السوداء إلى مبادرة اتحاد الغرف التجارية، وقرارات المجلس الأعلى للاستثمار، وأكدت عدم صدور تعليمات من البنك المركزى بحظر إيداع النقد الأجنبى من العملاء، حسبما تردد بشأن دولارات مجهولة المصدر.

وقال تجار ومستوردون لـ«المصرى اليوم»، إن حالة من الترقب والخوف والضبابية تسيطر على السوق الموازية دفعت أغلب حائزى العملة وتجارها إلى تجميد أنشطتهم والتوقف عن الشراء، فيما التزم أغلب المستوردين بعدم شراء الدولار إلا فى حالات الضرورة فقط، التزاما بالمبادرة التى أعلنتها الغرف التجارية بوقف شراء الدولار لمدة أسبوعين. وأشار أحد كبار المستوردين إلى انتشار شائعات بأن البنوك التجارية والحكومية لن تقبل الدولار مجهول المصدر سواء للإيداع أو لتمويل صفقات استيرادية، وأنه بالفعل بعض البنوك الكبرى رفضت تسلم نقد أجنبى دون فاتورة من بعض العملاء، ما ساهم كثيرا فى تحجيم السوق الموازية.

كل ما يتعلق بالاستثمار والاقتصاد والأسعار

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى اخبار السعودية اليوم - البنك الإفريقي للتنمية يمنح تونس قرضًا بقيمة 1.620مليار يورو