أخبار عاجلة
معتز مطر - مع معتز حلقة الثلاثاء 2016/12/6 - الجزء الاول -
وظائف شاغرة في شركة #صدارة بـ #الجبيل -

اخبار السعودية اليوم - وزير الطاقة: ماضون لرفع نسبة الصادرات غير النفطية إلى 50% من إجمالي الناتج المحلي

اخبار السعودية اليوم - وزير الطاقة: ماضون لرفع نسبة الصادرات غير النفطية إلى 50% من إجمالي الناتج المحلي
اخبار السعودية اليوم - وزير الطاقة: ماضون لرفع نسبة الصادرات غير النفطية إلى 50% من إجمالي الناتج المحلي

ثمن صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز، أمير المنطقة الشرقية بالإنجازات العالمية لشركة (سابك) وجهودها لتعزيز الاقتصاد الوطني ودورها الريادي في تحفيز التقنية والابتكار التي خلق الكثير من الفرص المهمة للشباب ليبدعوا، ويصبحوا قادرين على تأسيس مشاريعهم الخاصة، ما يدفع بمزيد من شبابنا إلى سوق العمل متسلحين بإرادة وعزيمة قويتين وبمعرفة وعلم مفيدين.

وقال سموه في كلمة ألقها في افتتاح مؤتمر (سابك) الفني الثاني عشر بالجبيل الصناعية مساء اليوم الأحد: "الحديث عن (سابك) يمتد بطول قامتها في الأسواق المحلية والإقليمية والعالمية، وبحجم إنجازها وإسهامها الفاعل في خطط المملكة التنموية، ولقد أثبتت مرونتها وقدرتها الكبيرة على حمل مسئولياتها الوطنية، فمنذ الإعلان عن إطلاق رؤية 2030، و(سابك) تؤكد توافق استراتيجيتها لعام 2025 مع رؤية المملكة".

وأضاف: "إنني مع افتتاحي اليوم لفعاليات مؤتمر (سابك) الفني الثاني عشر في مدينة الجبيل، أشعر بفخر شديد بإنجازات هذا الصرح الكبير وطموحاته الوثابة ... ولقد أسعدني كثيراً أن يتحول الاجتماع السنوي الفني للشركة إلى مؤتمر". وأكد أنه على يقين أن هذا المؤتمر سيحقق أهدافه لأنه يضم بين جنباته علماء (سابك) والمبدعين من المملكة ومختلف أنحاء العالم.

من جانبه، رحب الأمير سعود بن ثنيان بسمو أمير المنطقة الشرقية معرباً عن امتنانه لتشريفه هذا الحدث، متناولاً في كلمته نجاحات (سابك) في مجال نقل التقنية وتوطينها في المملكة، وقال:" كانت (سابك) رائدةً منذ البداية في نقل أحدث التقنيات العالمية إلى أرض المملكة وأهّلت أجيالاً متعاقبة لحمل هذه التقنيات وتطويرها وابتكار جديدها، ونجحت بالإبداع والابتكار في بلوغ المرتبة الرابعة في قائمة أكبر مائة شركة بتروكيماوية على الخريطة العالمية".

وأكد سموه أن أهداف المؤتمر تلتقي مع الأهداف الطموحة التي ترمي إليها (رؤية المملكة 2030)، وبرنامج التحول الوطني 2020، خاصة في الجوانب المتعلقة بتحفيز الإبداع والابتكار، ونقل التقنيات العالمية المتقدمة، وإعداد أبناء الوطن لحملها، وبناء كوادر بشرية مؤهلة لتطويرها، وإثراء المحتوى التعليمي، ودعم الاقتصاد المعرفي.

وأشار إلى نهج شركتي أرامكو و(سابك) في مجال الابتكار وتطوير العمليات التصنيعية، التي تتجسد في مشروعهما المشترك لتحويل النفط إلى كيماويات. وفي مشروعي (سابك) مع (إكسون موبيل) لاستثمار الغاز الصخري، ومع شركة (شينهوا نينغيشيا) لتحويل الفحم إلى مواد كيماوية.

من جهته أكد وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية م. خالد الفالح خلال كلمته الرئيسة التي ألقاها في المؤتمر أن سجلُّ المملكة حافلٌ بالإنجازات في مجالات التنمية عموماً، والتنمية الاقتصادية والصناعية خصوصا. مشيراً إلى أن القطاع الصناعي اليوم يقف على ثلاث ركائز أساس وهي النفط والبتروكيميائيات والتعدين، تسهم جميعها في تنويع مصادر الدخل ودعم صناعات وقطاعات اقتصادية أخرى.

ونوه معاليه بتطلعات القيادة الحكيمة وطموحات أبناء هذا الوطن التي لا تتوقف عند هذه الإنجازات، فقد جاء إطلاق "رؤية المملكة ٢٠٣٠"، التي تهدف في إطارها إلى النهوض بالمحتوى المحلي، وتحديداً في قطاع النفط والغاز من 40% إلى 75%، وزيادة مساهمة المنشآت الصغيرة والمتوسطة في إجمالي الناتج المحلي من 20% إلى 35%، وكذلك تطوير القدرات التصديرية للصناعة لرفع نسبة الصادرات غير النفطية من 16% إلى 50% من إجمالي الناتج المحلي غير النفطي، والوصول بمساهمة القطاع الخاص في إجمالي الناتج المحلي من 40% إلى 65%، وجذب الاستثمارات النوعية والكفاءات والمواهب الوطنية والعالمية حسب أولوياتنا الوطنية.

وكان سمو أمير المنطقة الشرقية قد دشن المعرض المصاحب لفعاليات المؤتمر، وتجول في أجنحته، معبراً عن إعجابه بما احتواه المعرض، الذي شارك به 365 شركة عالمية ومحلية من 35 بلداً حول العالم، وبلغت مساحته 65 ألف متر مربع.

يقام المؤتمر خلال الفترة (6-9 نوفمبر 2016م)، تحت شعار " التميز في تكامل الأصول" ويجمع عدداً من كبار الرؤساء التنفيذيين، ورؤساء الشركات الصناعية، والعلماء والباحثين والكيميائيين والمهندسين، والخبراء الفنيين من داخل المملكة وخارجها لتبادل الخبرات.

المصدر : جريدة الرياض www.alriyadh.com

جريدة الرياض

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق وزير الطاقة الإماراتى: لا نتوقع زيادة الإنتاج النفطي خلال النصف الأول من 2017
التالى اخبار السعودية اليوم - البنك الإفريقي للتنمية يمنح تونس قرضًا بقيمة 1.620مليار يورو