سفير مصر بألمانيا: قرار «تعويم الجنيه» كان حتميًا ويصب في صالح الاقتصاد المصري

المصرى اليوم 0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة

التقى الدكتور بدر عبدالعاطي، السفير المصري لدى ألمانيا، مساء الجمعة، بأبناء ورؤساء الجالية المصرية في كل من برلين وفرانكفورت وشرح لهم أهمية القرارات الاقتصادية التي اتخذتها الحكومة المصرية مؤخرًا وما وصلت إليه العلاقات المصرية الالمانية.

واستمع «عبدالعاطي»، خلال اللقاء الذي عقد بمقر السفارة المصرية في برلين، إلى شكاوى ومقترحات المصريين في ألمانيا، وشدد على ضرورة أن يكون هناك تنسيقًا بين أبناء الجاليات المصرية.

وأشاد السفير بجهود القوات المسلحة والأجهزة الأمنية في القضاء على البؤر الإرهابية في شمال سيناء، مشيرًا إلى أن القرارات الاقتصادية الأخيرة ومنها قرار تحرير سعر صرف الجنيه كانت حتمية وتصب في صالح الاقتصاد المصري.

ونقل «عبدالعاطي» إشادة الجانب الألماني بجرأة الجانب المصري في اتخاذ هذه القرارات وذلك من خلال لقاءات عدة على هامش زيارة وفد لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب لبرلين، الأسبوع الماضي، والذي عقد ٢٥ لقاءً مع المسؤولين الألمان الذين أشادوا بالقرارات الاقتصادية التي اتخذتها الدولة المصرية.

كما نقل السفير لأبناء الجالية تقدير الجانب الألماني للسياسة الخارجية المصرية لاسيما أن برلين تعول على مصر باعتبارها دولة محورية في القضايا الشائكة مثل الملف الليبي والسوري، مؤكدًا اهتمام الدولة المصرية بمحدودي الدخل والفقراء عن طريق دعم برنامج «كرامة وتكافل» الذي ستستفيد منه حوالى مليون و٧٠٠ ألف أسرة.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق