Propellerads

مساعد وزير الإسكان: العاصمة الإدارية الجديدة مدعومة بإرادة سياسية قوية

المصرى اليوم 0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قدم المهندس خالد عباس، مساعد وزير الإسكان للشؤون الفنية، عرض وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، مؤكداً أنه يجرى بمصر حالياً تنفيذ عدد من المشروعات العملاقة في مجال الإسكان، منها على سبيل المثال لا الحصر، العاصمة الإدارية الجديدة، والعلمين الجديدة.

وعرض «عباس»، خلال الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الإقليمي للبيئة المشيدة المستدامة، الأربعاء، فيلماً وثائقياً عن مشروعي العاصمة الإدارية الجديدة، والعلمين الجديدة، موضحاً أن العاصمة الإدارية الجديدة مدعومة بإرادة سياسية قوية، ولذلك نجحت فكرة تنفيذها، كما قدم شرحاً عن العاصمة، مؤكداً أنها مدينة خضراء مستدامة في موقع متميز.

وأضاف: «تستهدف العاصمة استيعاب حوالي ٨ ملايين نسمة، من خلال وحداتها السكنية المتنوعة، التي تناسب كافة فئات المجتمع بمختلف الاحتياجات، كما أنها ستكون مقراً لكل الوزارات والهيئات الحكومية، وتتمتع بكافة الخدمات، وبها مركز مؤتمرات، ومدينة معارض، ودار أوبرا، وقرية ذكية، ومرتفعات تُعد الأولى من نوعها بمصر، ويمتد بها ما يُسمى بالنهر الأخضر على مسافة ٢٥٠٠ فدان».

وأشار «عباس» إلى أن مدينة العلمين الجديدة تستهدف ضم عدد كبير من الفنادق العالمية، حيث إنه من المخطط أن تكون واجهة للزائرين على مدار العام، وبها ممشى على البحر يمتد على مساحة ١٤ كم، وتتمتع بكافة المرافق والخدمات.

كل ما يتعلق بالاستثمار والاقتصاد والأسعار

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

إخترنا لك

0 تعليق