أخبار عاجلة
البرلمان الكوري الجنوبي يعزل رئيسة البلاد -
«أبل» تكشف عن «الأفضل» في متجرها الإلكتروني 2016 -

عاصفة انتقادت دولية لتشبيه رئيس الفلبين نفسه بـ«هتلر»

عاصفة انتقادت دولية لتشبيه رئيس الفلبين نفسه بـ«هتلر»
عاصفة انتقادت دولية لتشبيه رئيس الفلبين نفسه بـ«هتلر»

أثارت تصريحات رئيس الفلبين، رودريجو دوتيرتي، التي شبه نفسه فيها بالزعيم النازي، أدولف هتلر، وقال إنه يسعده القضاء على 3 ملايين من مدمني وباعة المخدرات في البلاد، جدلا عالميا، إذ وصفها وزير الدفاع الأمريكي، أشتون كارتر، بأنها «مقلقة للغاية»، ووصفتها الخارجية الإسرائيلية بـ«المؤسفة»، فيما اعتبرتها ألمانيا «غير جائزة».

وردا على الانتقادات، قال المتحدث باسم رئيس الفلبين، إرنستو أبيلا، السبت، إنه يجب ألا يقارن دوتيرتي بـ«هتلر»، وإن إشارته لـ«الهولوكوست»، كانت «تفسيرا مغلوطا» للادعاءات التي قالت عنه إنه سفاح، وأصدر المتحدث بيانين يوضح فيهما ملابسات تصريحات رئيس البلاد، إلا أن أيا منهما لم يتضمن أي اعتذار للرئيس، وأوضح المتحدث أن الرئيس كان يريد القول «إنه يريد قتل ملايين الناس في الفيليبين لتحقيق هدفه بالقضاء على المخدرات، ولإنقاذ مستقبل الجيل المقبل والبلاد».

وقوبلت تصريحات الرئيس الفلبيني بعاصفة انتقادات، وقال كارتر «أرى أن هذه التصريحات مقلقة للغاية»، وانتقدت ألمانيا تشبيه «دوتيرتي» نفسه بالزعيم النازي، وقال متحدث باسم الخارجية الألمانية: «أي تشبيه بفظائع (هولوكوست) غير جائز». وأضاف أنه تم استدعاء السفيرة الفلبينية في برلين لمناقشتها في هذا الشأن، وتم إبلاغها بموقف الحكومة الألمانية والتعبير عن القلق إزاء تطورات السياسة الداخلية في الفلبين.

ونددت وزارة الخارجية الإسرائيلية بتصريحات دوتيرتي، وقالت في بيان إنه «من المؤسف أن يختار الرئيس الفلبيني استدعاء أدولف هتلر والمحرقة لوصف حربه الدموية لمكافحة الجريمة». وقال المتحدث باسم الوزارة، إيمانويل نحشون، أمس، إن «إسرائيل مقتنعة أن الرئيس الفلبيني سيجد وسيلة لتوضيح كلماته».

وحذر آداما دينج مستشار الأمم المتحدة الخاص لتجنب الإبادة، من ارتكاب «جرائم ضد الإنسانية»، داعيا دوتيرتي إلى «ممارسة ضبط النفس في استخدام لغته التي يمكن أن تفاقم التمييز والعداوة والعنف وتشجع على ارتكاب الأعمال الاجرامية».

ودعا فيليم كاين نائب مدير مكتب «هيومن رايتس ووتش» في آسيا، إلى التحرك، وقال إن تصريحات دوتيرتي يمكن أن تشجع رجال الشرطة والجماعات المسلحة على «ذبح» رفاقهم «بطريقة غير شرعية».

وهذه ليست المرة الأولى التي يدلي فيها «دوتيرتي» بتصريحات مثيرة، فقد سبق وأهان الرئيس الأمريكي باراك أوباما ووصفه بـ«ابن العاهرة» لتحذيره من التدخل في طريقة إدارته لحملة مكافحة المخدرات في الفلبين.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محمد ناصر - مصر النهادرة حلقة الاربعاء 2016/11/30 - الجزء الاول