أخبار عاجلة
أمن مطروح يحبط محاولة تسلل 11 شخصًا إلى ليبيا  -
تجريد شاب من ملابسه وربطه في شجرة وتعذيبه بأسيوط -
الصافي: الأهلي لن يتنازل عن لقب البطولة العربية -
الحكم على متهمي أحداث ماسبيرو 31ديسمبر المقبل -
عودة 806 مصريين من ليبيا خلال 24 ساعة -
عمال مصنع سكر الحامول يواصلون اضرابهم عن العمل -

رئيس الهيئة القومية لمياه الشرب يعد دراسة لإنشاء محطة معالجة بأسوان - اليوم السابع

كلف اللواء سيد العشرى رئيس الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحى، مسئولى شركة المقاولون العرب بالتنسيق مع مسئولى الإنتاج الحربى والهيئة العربية للتصنيع من أجل إعداد دارسة متكاملة خلال 15 يوما تشمل كل المقايسات والمواصفات الفنية والهندسية لإنشاء محطة للمعالجة الثلاثية تستخدم كحل دائم يعتمد على إجراء معالجة ثلاثية لكل كميات مياه الصرف الصحى بمحطة بلانة فى أسوان وتصريفها من خلال خط طرد بطول 8كم إلى مخر السيل جنوب المحطة ومنه إلى النيل مباشرة.

 

وأكد رئيس الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحى، فى تصريحات صحفية له، أنه سيتم عرض الدراسة على مجلس الوزراء ووزارة التخطيط لتوفير الاعتمادات المالية اللازمة لتنفيذ ذلك المشروع فى أقرب وقت ممكن، خاصة أنه تم استيفاء جميع الاشتراطات والموافقات المطلوبة من قبل الجهات المعنية لتنفيذ ذلك المشروع.

 

كما شدد اللواء سيد العشرى على مسئولى شركة المقاولون العرب بضرورة العمل على تقوية جسور الأحواض التخزينية بالمحطة من خلال توسيع عرضها بما يسمح بالزيادة فى ارتفاعها والذى يصل حالياً إلى 8 م، بهدف مواجهة الزيادة فى منسوب مياه المعالجة المخزنة واستيعاب كميات أكبر من المياه التى يتم معالجتها يومياً، وذلك لحين الانتهاء من دراسة وتنفيذ مشروع المعالجة الثلاثية الذى سوف يقضى على هذه المشكلة تماماً.

 

وفى السياق ذاته، خاطب رئيس الهيئة القومية، مسئولى وزارة الزراعة لسرعة استصلاح 250 فدانا من الغابات الشجرية التابعة لإدارة التشجير والالتزام بالجدية ورفع مستوى العمل التنفيذى والاهتمام المستمر بأعمال الرى فى المساحات المخصصة لهم والتى تمت زراعة 70 فدانا منها فقط من أجل المساهمة فى استيعاب كميات كبيرة من المياه المعالجة وبالتالى المساهمة فى تخفيض منسوب المياه فى أحواض التخزين بالمحطة، مع ضرورة تقسيم زراعة الـ180 فدانا المتبقية من المشروع إلى مراحل حتى يمكن الانتهاء منها بالكامل بنهاية العام الحالى.

 

وشدد على المسئولين بضرورة تلبية جميع الاحتياجات والشكاوى التى يطالب بها العاملين بمشروع الغابة الشجرية التابعة لوزراة الزراعة ومنها عدم وجود طلمبات سحب ونقص الأدوات الزراعية اللازمة لتنفيذ أعمال الزراعة والاستصلاح بالشكل المطلوب، بالإضافة إلى عدم وجود أماكن للمرافق الأساسية لخدمة العاملين بالمشروع، فضلاً عن الحاجة إلى إنشاء مقر إدارى لمتابعة سير العمل بالمشروع.

 

وأوضح اللواء العشرى أن أراضى الغابة الشجرية التابعة لوزارة الزراعة وحوض التخزين خلف سد معزوز تصل مساحتها إلى 200 فدان، وعمق 8 م بجانب العديد من مكونات محطة المعالجة التى تم إنشاؤها عام 2002 على مساحة 500 فدان بطاقة استيعابية 35 ألف م3 / يوم لاستيعاب كل كميات الصرف الصحى من مدن كوم أمبو ودراو والقرى التابعة لها، بالإضافة إلى قرية بلانة حيث تضم المحطة 3 طلمبات غاطسة سعة 35 حصانا، و3 طلمبات أفقية سعة 125 حصانا، وأيضاً عدد من أحواض الموازنة والتخزين ومساحات واسعة من الغابات الشجرية التى تصل إلى 170 فدانا منها 100 فدان تابعة لشركة مياه الشرب و 70 فدانا تابعة للإدارة المركزية للتشجير بوزارة الزراعة من إجمالى 250 فدانا تم استصلاحها وجار استكمال زراعتها، كما أنه جار ترفيق وإنهاء أعمال البنية الأساسية لـ200 فدان تابعين للهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحى.

 

 

 

المصدر : اليوم السابع

اليوم السابع

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق إحالة دعوى بطلان قرار رفع سعر لبن الأطفال المدعم للمفوضين
التالى محمد ناصر - مصر النهادرة حلقة الاربعاء 2016/11/30 - الجزء الاول