أخبار عاجلة
سلاح المقاطعة! -
سكرتارية الرئيس استقيلوا يرحمنا الله -
إلا.. رغيف الخبز! -
الإرادة الساسية الغائبة وقضية الفساد -
هل يغامر الرئيس عباس بعلاقته بمصر؟ -
«الآنسة سلون» وقليل من السحر السينمائى! -
محاكمة نجيب محفوظ وأجدادنا والفراشات -

حيثيات حكم براءة مدير أمن القليوبية الأسبق وآخرين في قتل متظاهري 25 يناير

قالت محكمة جنايات شبرا الخيمة – في حيثيات حكمها الصادر اليوم الأربعاء – إن ” المتهمين كانوا يؤدون عملهم في الدفاع عن المؤسسات الشرطية والحكومية والعامة، وقد ثبت يقينًا للمحكمة أن عناصر خارجة من عناصر الإخوان وأفراد من جماعة حماس اعتلوا أسطح المنازل والمساكن والمباني، وشرعوا في إطلاق الأعيرة النارية، ما أدى إلى حدوث الوفاة للضحايا وإحداث التلفيات”.

ونص الحكم السالف على براءة اللواء فاروق لاشين، مدير أمن القليوبية الأسبق، واللواءات ” جمال حسني إبراهيم، نائب مدير أمن القليوبية الأسبق، سمير زكي البنا، نائب مدير الأمن لقطاع جنوب – سابقًا – وأحمد ممتاز، مساعد وزير الداخلية لمنطقة القليوبية بالأمن العام”، من تهمة قتل المتظاهرين بالقليوبية بثورة 25 يناير.

وجاء في حيثيات الحكم، أن بعض من المتوفين، وهم من المسجونين داخل حجز تلك الأقسام الأربعة “قسمي أول وثان شبرا الخيمة وقسم ومركز قليوب”، لقوا مصرعهم عقب فرارهم منها بعد حرقها والاعتداء عليها بمساعدة عناصر من الإخوان وأفراد حماس، وهو الأمر الذي ثبت – أيضًا – يقينًا – مما ورد بمحاكمة وحيثيات الحكم السابق في قضية رئيس الجمهورية الأسبق، ووزير داخليته اللواء حبيب العادلي، والتي ثبت منها تدفق العناصر التكفيرية داخل البلاد لإشعال الفتنة، وقد تم ذلك جميعًا بدعم وتعليمات وتحت إشراف الإخوان بهدف إثارة البلبلة والذعر في البلاد.

وأضافت المحكمة – في حيثياتها – أنه مما يقطع يقينًا ببراءة المتهمين أن بعض المتوفين أصيبوا بأعيرة نارية من نوعيات لا تستخدم نهائيًا في وزارة الداخلية أو القوات المسلحة، وهو ما ثبت من تقارير الطب الشرعي، بل إن البعض منها محرم دوليًا، وهو ما يقطع أن استخدامها كان بمعرفة جهات وعناصر إرهابية أجنبية تم الدفع بها داخل البلاد خلال تلك الفترة.

وكانت محكمة جنايات شبرا الخيمة، أصدرت الحكم وسط تواجد مكثف لتأمين المحاكمة، والتي سبق أن نظرتها دائرة أخرى، وصدر فيها منذ عامين حكمًا ببراءة المتهمين.

وقضت المحكمة بانقضاء الدعوى الجنائية بالوفاة للواء مختار الهلالي أحمد، مساعد الوزير لمصلحة الأمن العام والمنتدب للإشراف على مديرية أمن القليوبية وقت الثورة.

المصدر :وكالة أنباء أونا

وكالة أنباء أونا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الصندوق الكويتي: وعدنا بدعم المشروعات التنموية المصرية بـ300 مليون دولار
التالى محمد ناصر - مصر النهادرة حلقة الاربعاء 2016/11/30 - الجزء الاول