أخبار عاجلة

احتفالية” الجيش المصرى .. تاريخ و بطولات” بمجمع إعلام بورسعيد

unnamed

مراسل بورسعيد: جمال نوفل

عقد مركز النيل بمجمع إعلام بورسعيد صباح اليوم احتفالية بمناسبة الاحتفال بمرور ثلاثة و أربعون عامًا على ذكرى نصر أكتوبر المجيد تحت عنوان ” الجيش المصرى .. تاريخ و بطولات ” بحضور عدد كبير من طلبة المدارس بالمراحل المختلفة و عدد من قيادات التربية والتعليم ، هذا و قد بدأت الاحتفالية بنشيد بلادى أداء مجموعة من طلبة مدرسة الواصفية الابتدائية ثم تم عرض فيلم تسجيلى عن حرب أكتوبر عرض لاهم بطولات الجيش المصرى و استبساله حتى تحقق النصر و استردت مصر كرامتها ، تلا كلمة للأستاذ إبراهيم العدوى مدير الإدارة العامة للخدمات و الأنشطة التربوية الذى تحدث عن أن معركة 6 أكتوبر هى معركة رد الكرامة للشعب المصرى والجيش المصرى , فبعد حرب 1967م , والنكسة , واستيلاء اسرائيل على أجزاء من الوطن العربى , شبه جزيرة سيناء , وهضبة الجولان السورية بسوريا , كان لزاماً رد الأرض المنهوبة , واسترداد الكرامة , وإحراز النصر , بعد تجرع ألم الهزيمة , فكان نصر أكتوبر العظيم , بعد التخطيط للحرب من بطل الحرب والسلام , الرئيس الراحل محمد أنور السادات , الذى رد كرامة المصريين , وكان النصر العظيم وتحطيم أسطورة اسرائيل الجيش الذى لا يقهر , وفرح المصريين بهذا النصر وكان عيداً عند كل المصريين , وكان هذا رداً لكرامة الجندى المصرى , الذى أثيت جدارته وشجاعته , وأنه لا يهاب ولا يخاف الموت , فى سبيل حبه لوطنه وأرضه وبلاده .
و أكد أيضًا على أن من الضرورى استرجاع هذه الذكرى و التعريف بها لجميع الأجيال الجديدة ليعرفوا أن دم أبطال أكتوبر هو الذى مهد لنا الطريق لنسترجع أرضنا و نعيد بناء وطننا .

ومن جانبه استكمل الشيخ ابراهيم لطفى عميد بيت العائلة و رئيس الرابطة العالمية لخريجى الازهر الشريف ببورسعيد متحدثًا عن الدور الذى يقوم به بيت العائلة فى دعم المواطنة و الانتماء لدى الأجيال و أن الاحتفال بذكرى أكتوبر تواكب مع الاحتفال برأس السنه الهجرية و هنا لابد من التأكيد على أن الاسلام دين سلام و كيف كان فى دروس الهجرة و فتح مكه أكبر مثال على أن الرسول عليه الصلاه و السلام كان خير قدوة لحب الوطن و الحرص على عدم إهدار قطرة دم واحدة كما ظهر فى تسامحه فى فتح مكه و مؤاخاته بين المهاجرين والأنصار عند الهجرة .

وأكد على ضرورة إشاعة مفاهيم التسامح و قبول الآخر منذ الصغر لينشأ مجتمع متماسك و نسيج واحد كما ظهر ذلك فى حرب أكتوبر فلا فرق فى الدفاع عن الوطن بين مسلم و مسيحى و إنما هو وطن للجميع .

و صرحت الإعلامية مرفت الخولى مدير عام مجمع إعلام بورسعيد أن احتفالية اليوم هى بداية فعاليات خطة مركز النيل للإعلام ببورسعيد للاحتفال بذكرى أكتوبر و التى تتضمن عدد من الفعاليات تستمر خلال الأسبوع حيث يشارك غدًا فى احتفالية مدرسة قاسم أمين بذكرى أكتوبر كما ينظم مؤتمر الثلاثاء القادم أكتوبر يعرض لبطولات الجيش المصرى على مر العصور .

و اختتمت الاحتفالية بعرض من الطلبة حول الدروس المستفادة من الندوة و قدم الأستاذ ابراهيم العدوي مبلغ ألف جنيه مكافأة مالية لوفد مدرسة الواصفية الإبتدائية للمشاركة الفعالة و المتميزة و الانضباط و السلوك الحضاري بالإضافة لمكافأة مالية قدرها مائتي جنيه لأحد طلبة مدرسة الغرفة التجارية الإعدادية بنين لموهبته المتميزة في الإلقاء و كلمته المؤثرة حول نصر أكتوبر العظيم .

unnamed (1)

المصدر :وكالة أنباء أونا

وكالة أنباء أونا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تأجيل محاكمة 4 متهمين بـ”النصب على المواطنين” لـ6 ديسمبر
التالى محمد ناصر - مصر النهادرة حلقة الاربعاء 2016/11/30 - الجزء الاول