أخبار عاجلة
سخرية مريرة بعد #تقليص_مساحه_المسكن_125_متر -
الرئيس السيسي يكرم الملحن عمرو مصطفى -

تسالي المصريين في خطر.. سعر كيلو اللب يُنافس اللحمة

تسالي المصريين في خطر.. سعر كيلو اللب يُنافس اللحمة
تسالي المصريين في خطر.. سعر كيلو اللب يُنافس اللحمة

يبدو أن موجة الغلاء وارتفاع الأسعار التي تأثرت بها السلع الأساسية وغير الأساسية لم تترك مزاج المصريين وأدوات التسلية لديهم في أمان، فارتفعت أسعار التسالي والمكسرات بشكل عام واللب بشكل خاص وقفزت قفزات غريبة، جعلت أسعارها تقترب من أسعار اللحمة .

أسعار اللب ارتفعت بشكل كبير خلال الفترة الماضية للعديد من الأسباب لكنها جعلت رغبة المصريين في التسلية ذات تكلفة مرتفعة، وتستهلك جزء ليس بالقليل من ميزانيتهم الشهرية، فأسعار اللب السوبر وهو من أشهر أنواع اللب لدى المصريين ارتفعت من 25 – 30 جنيه في الأعوام الماضية لتتجاوز الـ35 جنيه إلى 40 جنيه في هذا العام للكيلو.

بينما ارتفعت أسعار اللب الأبيض وهو أغلى الأنواع لتصل الأنواع متوسطة الجودة منه إلى نحو 55 – 60 جنيه وصولا إلى 70 جنيه وأكثر للأنواع ذات الجودة العالية، كما ارتفعت أسعار اللب السوري أو "البلدي" لتصل إلى 25 و30 جنيه للكيلو الواحد.

وبعدما كان يسجل سعر الفول السوداني تقريبًا 10 جنيهات ارتفعت إلى 18 و20 جنيه للكيلو، بينما سجل سعر السوداني بدون "قشر" إلى نحو 25 و28 جنيه للكيلو وهو ما ساهم في انخفاض الإقبال من المواطنين على هذه السلع بعدما كانت تشكل جزءا أساسيا من التسلية في حياتهم اليومية وجعل العديد من محال "التسالي" تفكر في عدم الاستمرار في هذه المهنة.

الجدير بالذكر أن هناك العديد من أنواع التسالي واللب التي اختفت من السوق المصرية منذ سنوات بسبب الارتفاع المتتالي في الأسعار مثل ما يسميه المصريون "اللب الخشب" و"اللب الأسمر".

ويؤكد الخبراء أنه رغم اعتبار اللب والمكسرات سلع غير أساسية لدى المواطنين في مصر إلا أنها ارتفعت أسعارها بشكل كبير للعديد من الأسباب أحدها ارتفاع أسعار الدولار في الفترة الأخيرة خاصة أن هناك المستورد منها مثل اللب السوري واللب الأبيض وهو ما يجعل أسعارهم ترتفع بشكل كبير، كما أن الحصول على الدولار في هذا التوقيت صعب وهو ما يحد من استيراد هذه السلع .

وقال صلاح العبد، صاحب محلات العبد للحلويات والتسالي، إن هناك بعض التجار والشركات تستورد اللب السوبر ومختلف أنواع المكسرات وهو ما يجعل أسعاره ترتفع بسبب ندرة بالدولار، بينما هناك سبب آخر لارتفاع سعر اللب السوبر وهو انخفاض حجم زراعته في مصر بسبب ظروف مناخية في بعض السنوات جعلت أسعاره ترتفع .

وأوضح أن بعض الأنواع كانت تباع في مصر بأسعار زهيدة جدًا مثل اللب السوري أو ما كان يسمى باللب البلدي الذي كان يزرع في مصر ويباع بسعر 6 جنيهات للكيلو لكنه كان صغير الحجم، ولكن مع دخول اللب السوري الصيني كبير الحجم اختفي النوع المصري وسيطر الصيني على السوق وارتفعت أسعاره إلى نحو 30 جنيه حاليًا .

وفي تقرير سابق للجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء كشف عن أن مصر استوردت لب سوري بقيمة 500 مليون جنيه، بينما استوردت فول سوداني ومحاصيل بقولية بنحو 1.2 مليار جنيه، وهو ما يشير إلى أهمية هذه السلع رغم بساطتها للمصريين .

 

المصدر : دوت مصر

دوت مصر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق نائبة للسيسي: أنت أسطورة لن تتكرر.. والرئيس يحتضن طفلتها
التالى محمد ناصر - مصر النهادرة حلقة الاربعاء 2016/11/30 - الجزء الاول