أخبار عاجلة
الأمن المغربي يعتقل عنصرًا مواليا لـ«داعش» -
دي ميستورا يكشف نيته عقد لقاء مع ترامب قريبًا -
بركان يتجدد في شارع قصر العيني -
كيف تشاهد فيلمًا ليخرجك من واقعك المحدود؟ (1) -
هل أخطأ مفيد فوزى فى حق الشيخ الشعراوى؟! -
حكومة تقشف.. وإنقاذ! -
طارق! -
حيث لا يوجد ارتجال -

السفارات المصرية تقيم الاحتفالات فى الذكرى الـ43 لانتصارات أكتوبر

السفارات المصرية تقيم الاحتفالات فى الذكرى الـ43 لانتصارات أكتوبر
السفارات المصرية تقيم الاحتفالات فى الذكرى الـ43 لانتصارات أكتوبر

- الملحق العسكرى بالكويت: روح أكتوبر تجرى مجرى الدم فى عروق الشعب المصرى العظيم

أقامت السفارات المصرية بعدد من العواصم الأوروبية احتفالات بمناسبة الذكرى الـ43 لنصر أكتوبر. ففى ألمانيا أقامت السفارة المصرية هناك احتفالا فى العاصمة برلين حضره عدد كبير من ممثلين من وزارة الدفاع الألمانية والمسئولين الألمان وعلى رأسهم الدكتور اوفا بيكمار وزير الدولة بوزارة المالية.


وخلال كلمته أكد الملحق العسكرى المصرى فى برلين على أن الجيش المصرى كان ومازال المدافع عن مصر، مؤكدا على العلاقة الخاصة التى تربط بين الشعب المصرى وجيشه.


فيما ألقى السفير بدر عبدالعاطى كلمه أشاد فيها بعمق العلاقات المصرية الألمانية والتى تبدت فى زيارات الجانبين ولقاء الرئيس عبدالفتاح السيسى بالمستشارة الألمانية ميركل أربع مرات والزيارات التى قام بها نائب المستشارة ووزير الاقتصاد والطاقة زيجمار جابريل إلى مصر


وفى الكويت وجه رئيس مكتب الاتصال العسكرى المصرى التحية لمقاتلى الجيوش العربية التى امتزجت دماؤهم بدماء جنود القوات المسلحة المصرية وهى تقود اشرس المعارك، كما وجه تحية إجلال وإكبار لأرواح شهداء القوات المسلحة الكويتية الذين ضحوا بأرواحهم على أرض سيناء.


وشدد على أن روح أكتوبر لن تنتهى قائلا «هى لا تزال تجرى مجرى الدم فى عروق الشعب المصرى العظيم الذى استدعاها فى الخامس والعشرين من يناير عام 2011 فكانت ثورة بيضاء شهد لها العالم أجمع وهو الشعب نفسه الذى قرر تصحيح مسار الثورة فى الثلاثين من يونيو عام 2013 وفقا لنفس أهداف ثورة الخامس والعشرين فانحاز واستجاب الجيش المصرى لخيارات الشعب الذى أراد من خلال الثورتين أن يعلن للعالم أجمع أنه سيظل متمسكا بخياراته نحو الحرية والسيادة على أراضية».


وأضاف أن حرب أكتوبر كانت حربا توحدت فيها إرادة الأمة العربية فأظهرت حقيقتها كقوة مؤثرة لا يستهان بها فى الواقع الدولى مشيرا إلى أن ما يجرى على أرض مصر فى الوقت الراهن من طفرة صناعية وعمرانية وتدشين مشروعات وطنية عملاقة بمعدلات انجاز غير مسبوق، يؤكد أن روح أكتوبر توارثها الأجيال وأيقنت أن الإرادة هى مفتاح النصر والاستقرار وأن قوة الأمة العربية تكمن فى وحدتها وترابطها.


وفى السفارة المصرية بتونس أكد الملحق العسكرى المصرى هناك فى كلمته خلال الحفل الذى أقامته السفارة فى ذكرى النصر أن حرب السادس من أكتوبر 1973 ستبقى كواحدة من أعظم الملاحم العسكرية فى التاريخ، التى ما زالت وستظل موضع فخر لكل مصرى وعربى من المحيط إلى الخليج، ونموذجا للوحدة العربية نظرا للدور الكبير الذى لعبته الدول العربية فى الحرب.


وشدد على أن حرب السادس من أكتوبر ستظل رمزا للنصر وتاريخا أبديا للعزة والكرامة وباعثا على الفخر فى تاريخ مصر وشعبها وقواتها المسلحة وفى حياة الأمة العربية، كما ستبقى القوات المسلحة المصرية هى الحامى لتراب الوطن.
وأكد أن هذه الحرب التى اثبت فيها اسود أكتوبر انهم أهل لوراثة مجد أبائهم وأجدادهم الذين خاضوا اشرس المعارك وبذلوا أرواحهم ودماءهم دفاعا عن وطنهم من كل غاصب أو معتد منذ فجر التاريخ ليأتى أشبالهم اليوم وقد شبوا وصاروا اسودا مثلهم يتربصون بكل من تسول له نفسه الاقتراب من حدود الوطن يقتلعون جذور الإرهاب الأسود من أراضيهم ويبذلون دماءهم فى سبيل الوطن لا يهابون الموت.


وأضاف أن القوات المسلحة المصرية التى أبهرت العالم فى حرب أكتوبر 1973 ما زالت تبهر العالم وتحمى الشعب المصرى، وكان لها عظيم الأثر فى إنجاح ثورة 25 يناير 2011 وحقن الدماء المصرية، وتوجت دورها البطولى فى حماية جمهورية مصر العربية وشعبها فى ثورة 30 يونيو 2013 وعبرت بمصر إلى بر الأمان.

المصدر : بوابة الشروق

بوابة الشروق

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق في أول حوار بعد الإفراج عنه.. "بحيري" سأبلغ عن كل من سبنى ولن أرحم أحداً
التالى وفد من عمداء وأساتذة كليات الطب يتفقد مستشفى العريش العام