«الوزراء» يقدم التعازي لأسر ضحايا السيول..ويطالب بتفعيل دور غرف الأزمات والطوارئ

المصرى اليوم 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

استهل مجلس الوزراء اجتماعه، الأربعاء، برئاسة المهندس شريف إسماعيل، بتقديم خالص التعازي لأسر ضحايا السيول التي تعرضت لها بعض المناطق، معلنًا تضامنه الكامل مع المتضررين.

وأكد رئيس الوزراء على إيلاء الدولة اهتمامًا خاصًا باستعادة مدينة رأس غارب لطبيعتها في أسرع وقت والعمل على تقديم كافة صور المساندة لأهالي المدينة وتخفيف المعاناة عنهم وذلك من خلال الجهود المبذولة من جانب الحكومة والقوات المسلحة.

وأشار «إسماعيل» إلى ما تقوم به الهيئة الهندسية للقوات المسلحة بالتعاون مع الشركات التابعة لوزارتي النقل والبترول من أجل إعادة فتح شوارع المدينة الرئيسية والجانبية ومحيط المنشآت العامة، كما تم التأكيد على النجاح في تشغيل كافة المخابز بالمدينة واستعادة الكهرباء بنسبة 90%، وتحديد نحو 580 وحدة سكنية تقوم محافظة البحر الأحمر بتخصيصها بمعرفتها للمنكوبين بالمدينة.

ووجه «إسماعيل»، كافة المحافظين بضرورة تفعيل دور غرفة الأزمات والطوارئ بكل محافظة لرصد الأحداث الطارئة والتنسيق بين الجهات المعنية لضمان سرعة التصرف والتعامل معها بشكل فوري واتخاذ القرارات المناسبة في حالات الكوارث، فضلاً عن أهمية التأكد من توافر المعدات والمهمات اللازمة للتعامل مع الحالات الطارئة مع إعداد برامج لتدريب العاملين ورفع كفاءتهم في مواجهة الظروف غير الطبيعية، مشيرًا إلى أن ذلك سيتم مناقشته تفصيلاً خلال اجتماع مجلس المحافظين، الأسبوع المقبل.

وعلى صعيد آخر، فقد أشاد مجلس الوزراء بالصورة المشرفة لمؤتمر الشباب الأول الذي أقيم بمدينة شرم الشيخ، والذي عكس صورة حضارية لوطن يستعين بطاقات الشباب في توليد الأفكار والرؤى، والمشاركة في التخطيط والبناء لتحقيق مستقبل أفضل للجميع.

حيث وجه رئيس مجلس الوزراء بأن تتضمن أجندة اجتماعات المجلس الأسبوعية بندًا ثابتًا لمتابعة التكليفات الصادرة من الرئيس عبدالفتاح السيسي في ختام أعمال المؤتمر بما يهدف إلى سرعة تفعيلها وبخاصة فيما يتعلق بتنفيذ استراتيجية وطنية لتطوير التعليم والانتهاء من التشريعات المنظمة للمؤسسات الإعلامية.

فيما استعرض مجلس الوزراء تقريرًا حول المشروعات التي يتم تنفيذها في محافظة سوهاج والتي تتضمن نحو 138 مشروعًا بتكلفة تصل إلى 8.927 مليارات جنيه، حيث أوضح محافظ سوهاج المشروعات التي تم الانتهاء منها والجاري تنفيذها في مختلف القطاعات والتي تساهم في تحقيق أهداف التنمية وتحسين جودة الخدمات المقدمة للمواطنين.

كما عرض المحافظ تقريرًا حول الآثار المترتبة على السيول التي تعرضت لها المحافظة خلال الأيام الماضية، وبخاصة على طريق (الصعيد-البحر الأحمر)، وقريتي الحاجر والجلاوية بمركز ساقلتة، وقرية الصوامعة شرق مركز أخميم، كما تطرق إلى الإجراءات التي قامت بها المحافظة لإعادة الأمور إلى طبيعتها.

وأوضح المحافظ أن المشروعات الجاري تنفيذها بالمحافظة تشمل مشروعات الإسكان الاجتماعي وتتضمن تنفيذ 13596 وحدة سكنية في كل من مدن (سوهاج الجديدة، وأخميم الجديدة، وأحياء الكوثر وجهينة وغيرها)، لتوفير المسكن الملائم وبخاصة للشباب، إلى جانب مشروعات قطاع مياه الشرب والصرف الصحي وأبرزها محطة مياه طهطا قدرة 51 ألف م3/يوم، ومحطة مياه طما قدرة 86 ألف م3/يوم، ومحطة معالجة جهينة والمراغة قدرة 30 ألف م3/يوم، فضلاً عن مشروعات قطاع الصحة والسكان وتتضمن التطوير الشامل لكل من مستشفى جرجا المركزي، ومستشفى دار السلام المركزي، ومستشفى جهينة المركزي، إلى جانب تجهيزات مركز أورام سوهاج، وكذلك مشروعات قطاع الري والموارد المائية والطرق والتي تتضمن إحلال وتجديد شبكة الصرف المغطى لمنطقة المنشأة 4000 فداناً، وتنفيذ إزدواج طريق (قنا-سوهاج الصحراوي الغربي)، هذا إلى جانب مشروع تطوير إستاد سوهاج الرياضي.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

إخترنا لك

0 تعليق