أخبار عاجلة
البابا تواضروس يصل اليونان في زيارة رعوية -
إحالة مليون موظف حكومي للمعاش خلال 5 سنوات -

بعد مؤتمر الشباب.. "الوطني لعلماء مصر بالخارج" في ديسمبر

بعد مؤتمر الشباب.. "الوطني لعلماء مصر بالخارج" في ديسمبر
بعد مؤتمر الشباب.. "الوطني لعلماء مصر بالخارج" في ديسمبر

أعلنت وزيرة الهجرة السفيرة نبيلة مكرم تأكيد 27 عالما مصريا من المقيمين فى الخارج على المشاركة فى المؤتمر الوطني لعلماء مصر في الخارج   "مصر تستطيع" الذي يعقد في مدينة الغردقة في الفترة 14-15 ديسمبر القادم.

وقالت إن المؤتمر هو نموذج للتعاون بين الحكومة المصرية ممثلة فى وزارة الهجرة وشئون المصريين بالخارج، والمؤسسات الخاصة ممثلة فى شبكة تليفزيون النهار، وهو النهج الذى يحرص الرئيس عبد الفتاح السيسى على تدعيمه فى تحقيق النهوض بمصر، وخطط التنمية المستدامة " مصر 2030 .

وأكدت الوزيرة أن المؤتمر يأتى ضمن توجهات الدولة بربط أبنائها المهاجرين بالوطن ، ويحقق تكليف الرئيس السيسى للحكومة بزيادة الاهتمام بالعقول المصرية المهاجرة وربطها بأرض الوطن أكد علاء الكحكى أنه وافق على تنظيم المؤتمر إيمانا بدور المؤسسات الوطنية الخاصة فى مساندة الدولة لتحقيق أهدافها التنموية، وقال " الكحكى" أن الدول التى نجحت فى تخطى مشاكلها الاقتصادية استعانت بالعلم ، وأضاف أن مصر تمتلك من العقول المهاجرة من يملك قدرات إبداعية هائلة للقضاء علي الأزمات، واستغلال الموارد استغلالا أمثل لتحقيق التنمية الحقيقية. 

وأشارت الوزيرة أن مؤتمر العلماء المصريين فى الخارج هو الأول على أرض الكنانة الذى يسعى للاستفادة من عقول مصر المهاجرة فى تشجيع الدراسة البحثية، ووضع الأسس العلمية لدراسة المشروعات القومية ودعمها بالأبحاث الدقيقة، وربط القدرات العلمية للمصريين فى الخارج بشباب الداخل لخلق جيل يعتمد الأساليب العلمية فى البحث والتفكير، وكلها أهداف تدخل ضمن الاستراتيجية التى يتبناها الرئيس عبد الفتاح السيسى لوضع مصر فى مصاف الدول الناهضة كمرحلة أولى،للوصول إلى مصر المتقدمة طبقا لاستراتيجية مصر 2030.

وأوضحت السفيرة نبيلة مكرم أن المؤتمر يسعي  ايضا إلى الترويج عالميا لسياحة المؤتمرات فى مصر باستضافة نخبة من أبناء الوطن الذين نجحوا فى تحقيق مكانة علمية واجتماعية فى الخارج جعلت منهم نماذج اجتماعية يحرص كثير من مواطنى بلاد المهجر على متابعة أخبارهم ، أو الاستعانة برأيهم فى زيارة مصر ، كما يهدف المؤتمر أيضا إلى رسم صورة مغايرة وحقيقية لمصر فى الخارج من ناحيتين. الأولى تؤكد أن مصر آمنة من الإرهاب فى معظم ربوعها وخاصة مقاصدها السياحية والتي تأتى محافظة البحر الأحمر فى مقدمتها، وخصوصا مدينة الغردقة التى تستضيف المؤتمر، والتى تمتلك رصيدا كبيرا لدى كثير من هواة سياحة الغطس، والترفيه، والسفارى ، وصيد الأسماك، ويمكن إضافة المؤتمرات الدولية إليها كمقصد سياحى.

أما الناحية الثانية التي يسعى المؤتمر من خلالها إلى رسم صورة مغايرة لمصر فهى التأكيد على أن مصر تسير بخطى ثابتة على طريق التغلب على مشاكلها استنادا إلى الدراسات العلمية الحديثة، والأبحاث الدقيقة، والعقول المبدعة، وكلها عوامل أساسية فى صناعة النجاح ، كما أنها تساهم فى خلق ثقة كبيرة لدى المستثمرين وتشجعهم على ضخ أموالهم فى المشروعات التى تؤكد الأبحاث العلمية توافر عوامل النجاح لها.

ويأتي ذلك بعد إقامة الدولة للمؤتمر الوطني للشباب في أكتوبر الماضي بحضور الرئيس عبدالفتاح السيسي.

المصدر : دوت مصر

دوت مصر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محمد ناصر - مصر النهادرة حلقة الاربعاء 2016/11/30 - الجزء الاول