أخبار عاجلة
الأهلى يسعى لإبعاد المقاصة عن سباق القمة -

أمين عام منتدى الشرق الأوسط: مصر حافظت على أمنها رغم المؤامرات

أمين عام منتدى الشرق الأوسط: مصر حافظت على أمنها رغم المؤامرات
أمين عام منتدى الشرق الأوسط: مصر حافظت على أمنها رغم المؤامرات

قال محمود الشناوي الأمين العام لـ"منتدى الشرق الأوسط للحوار"، إن حافظت على أمنها رغم كل ما يحاك من ضدها.

وأضاف الشناوي، في كلمته خلال حفل إطلاق "منتدى الشرق الأوسط للحوار" بوكالة أنباء الشرق الأوسط مساء اليوم الأربعاء، مبادرة تحت شعار "مصر أولًا"، الذي قدمه الإعلامي أحمد مدني وسلمى الشرقاوي المذيعان بالتلفزيون المصري، إنه وسط أجواء مشحونة عربيًا وإقليميًا يريدها البعض أن تزداد اشتعالًا، وأن يمتد محيط العداوات ولهيب الصراعات ليطال كل دول المنطقة، حافظت مصر على أمنها واستقرارها رغم كل ما يحاك من مؤامرات ضدها، إلا أن هناك من يريد لمصر أن تدخل دوامة صراعات لا تنتهى، مستخدما أسوأ الحيل الهادفة إلى الوقيعة بين الشعب وقيادته، متناسيًا أن مصر الممتدة إلى أعمق جذور التاريخ، لا تقف أبدًا إلا على خط " الكل في واحد" .

وأردف الشناوي إنه مع تسارع الأحداث وتزايد الضجيج المتسائل كيف لمصر أن تفلت من مصير محتوم، وهو الاشتعال والدخول في أتون صراعات لا تنتهي، وكيف حافظ المصريون رغم كل ما جرى على وحدتهم وبلدهم، وضربوا أروع الأمثال لشعب متوحد خلف قيادته، محتميا صامدًا خلف جدار الوطن.

وتساءل الشناوي في ختام كلمته: هل نحن في حرب تتطلب تضافر الجهود والوقوف خلف جدار الوطن؟، أقول نعم، والمجابهة هي الحل إما أن يُترك الخصم يصول ويجول ويعبث ويتمادى في غيّه، فتلك مَهلَكة نفسية باهظة التكاليف، لأنّ المتمادي لا يقنع بحد أو مدى.

وأردف الشناوي بالقول، من هنا جاءت مبادرة مصر أولًا، لنقف صفًا واحدًا ونقول، حين لا تجدي المسكّنات مع المريض، فإنّ الطبيب يلجأ إلى دواء أشدّ فأشدّ حتى لو اختار العلاج الكيماوي. المهم ألا تظل حالة المريض تتردّى ويهزل ويعصف به السقام واليأس. وكذا الأمر مع البلدان والدول، فالتاريخ لا يشفع للرجل المريض، والمستقبل يُوصد أبوابه دونه.

وختم الشناوي بالقول " مصر تمرض لكنها لا تموت، حمى الله مصر وشعبها ".

المصدر : دوت مصر

دوت مصر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق «القومي لبحوث المياة» ينظم المؤتمر الدولي لـ«تطوير البحوث والتكنولوجيا»
التالى محمد ناصر - مصر النهادرة حلقة الاربعاء 2016/11/30 - الجزء الاول