رئيس الوزراء وغادة والى يفتتحان معرض الأسر المنتجه..الأحد المقبل

رئيس الوزراء وغادة والى يفتتحان معرض الأسر المنتجه..الأحد المقبل
رئيس الوزراء وغادة والى يفتتحان معرض الأسر المنتجه..الأحد المقبل

 

يفتتح المهندس شريف اسماعيل، رئيس الوزراء، الدورة الـ 57 لمعرض الأسر المنتجة “ديارنا” يوم الأحد المقبل، الثالث عشر من نوفمبرالجاري، والذى سيقام تحت شعار”من بيتنا لبيتك” بأرض المعارض بمدينة نصر بحضورغادة والي وزيرة التضامن الإجتماعي.

وأكدت الوزيرة غادة والي، فى بيان صحفي، اليوم الخميس، أن الدورة الحالية للمعرض تشهد تجديدات شاملة، حيث تشمل وضع تصميمات خاصة بالعارضين وأسلوب العرض لتتواكب مع أحدث الأساليب وأكثرها تميزًا وجمالية ولتحقيق الجاذبية للمعروضات، إضافة الى إختيار عرض المنتجات المصرية المصنوعة بأيدي وخامات مصرية متميزة تحمل ملامح الثقافة البيئية للمحافظات المشاركة وكذلك في ثوب جديد يتميز بألوانه وأشكاله المبتكرة والتي تلائم الذوق الرفيع للمستهلكين جنبا الى جنب مع الجودة والأسعار المناسبة.

وأضافت “والي”، أن المعرض يجد إقبالا كثيفًا من الأسر للمشاركة بمنتجاتها والتي تستفيد من عائدها نحو 3 ملايين أسرة في جميع المحافظات المصرية غالبيتهم من الشباب، وتساهم في دعمهم وتنميتهم ورفع مهاراتهم، مشيرة الى أن الهدف هو تحقيق طفرة كبيرة في حجم المبيعات والعائد الذي يذهب لهذه الأسر، فضلا عن إتاحة الفرصة أمام عقد التعاقدات مع المستهلك مباشرة دون وسيط بما يضاعف من نسب الربح للأسر المشاركة.

يذكر أن، معرض ديارنا يفتتح أبوابه للجمهور، يوم الاثنين المقبل، ويستمر حتى يوم الثالث والعشرين من نوفمبر، ويشارك فيه ما يزيد عن 5 آلاف منتج متميز، منها منتجات تشارك للمرة الأولى ، ويعد مشروع الأسرالمنتجة من البرامج القومية التي تسعى الوزارة إلى نشرها ليغطي أكبرعدد من الأسر المستفيدة، كما يهدف الى تحويل الأسرة محدودة الدخل إلى وحدات إنتاجية تساهم في رفع مستوى معيشتها وتشارك في تنمية المجتمع وذلك من خلال تقديم التدريب والدعم الفني والمالي والمهني اللازم لها عبر مراكز إعداد وتكوين الأسرالمنتجة والمعارض الدائمة والموسمية المنتشرة بالمحافظات مع استغلال الخامات والموارد البيئية المتاحة واستثمارها وتحويلها إلى منتجات نهائية لها قيمة اقتصادية مضافة.

وفي إطار مساندة الأسرة المصرية، وإجراءات الإصلاح الاقتصادي، رصدت المؤسسة القومية لتنمية الأسرة التابعة لوزارة التضامن الاجتماعي مبلغ 20 مليون جنيه لعام 2017 وذلك لإتاحة تمويل للمشروعات متناهية الصغر من خلال الجمعيات الأهلية وعلي رأسها جمعيات الأسر المنتجة وجمعيات تنمية المجتمع المرخص لها من الهيئة العامة للرقابة المالية .

وكانت المؤسسة القومية لتنمية الأسرة قد قامت بإتاحة 31 مليون جنيه لعدد 5300 مشروع استفاد منها 6890 مستفيدا، 45% منهم من النساء ، من خلال 90 جمعية أهلية في 21 محافظة وذلك خلال الفترة من 2014 إلى 2016.

وتعتبر المؤسسة القومية مظلة وزارة التضامن الاجتماعي للتمويل وإتاحة القروض للجمعيات لإعادة إقراضها وأيضاً تساهم في التسويق من خلال معارضها الدائمة والموسمية، ومنها معرض ديارنا. وتمول المؤسسة القومية المشروعات في القطاعات الخدمية والإنتاجية والتجارية وتدرب وتتابع المســـــتفيدين من صناعات الخوص والتحف الخشــــــــبية والكروشيه والتفصيل والفخار والسجاد والكليم وغيرها من الصناعات التقليدية والبيئية.

المصدر :وكالة أنباء أونا

وكالة أنباء أونا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق مراجعة إجراءات واستعدادات مواجهة مخاطر السيول في شمال سيناء
التالى محمد ناصر - مصر النهادرة حلقة الاربعاء 2016/11/30 - الجزء الاول