أخبار عاجلة

بالصور..«ONA» داخل أضخم محطة لتوليد الكهرباء في العالم يجري إنشاؤها ببني سويف ‎

المراسل: محمد شعبان

عند ذهابك لقرية غياضة الشرقية بمركز ببا جنوب شرق محافظة بني سويف، حيث يتم بها حاليًا إنشاء أضخم محطة لتوليد الكهرباء في العالم، وهو ما قد يجعل ذهنك يتشتت لما قد تراه بعيناك .. فبين أحضان الجبل وأطلال المقابر كان يعيش أكثر من 15 ألف نسمة بين الجهل والفقر الشديد بهذه المنطقة، وتجد قلة من المواطنين يترددون الي” المقاهي” الذين لم يحالفهم الحظ في العمل بمحطة الكهرباء، ناقمين علي المشروع وعلي العاملين، وعلي بُعد أمتار منهم تجد العمال والمهندسين الذين يرتدون زيًا موحدًا ويعملون كخلية نحل وكأنهم تروس توصل بعضها ببعض ليلا ونهارا لإنجاز مهمة وخطة يعشقونها.

ففي البداية كانت هناك صعوبة في المواصلات لكى تفكر فى الذهاب إلى القرية . .عليك بحلين لا ثالث لهما، إما أن تستأجر سيارة من مدينة بنى سويف يطلب سائقها منك مائة جنيه، وإما أن تعبر النيل “وأنت تردد الشهادتين” فى معدية متهالكة تجمع الأهالى والمواشى وسيارات النقل فى مشهد ينقصه الحياة الآدمية والرقابة.

إنتقلت “أونا” لتلتقي بأهالي القرية وبعض العاملين بالمشروع لتستمع لسردهم عن أضخم مشروع ينتظره الملايين من أبناء المحافظة  علي وجه الخصوص ومصر علي وجه العموم .

وقال محمد أحمد، أحد أبناء عزبة محمد عويس التابعة لقرية غياضة، إن أهم المشاكل التي تواجه أهالي القرية هي الوحدة الصحية التي لا يحضر فيها طبيب ، وأيضًا عدم وجود كوبري يخدم المنطقة،  فالطالب يضطر إلي ركوب المعدية للوصول إلي مركز ببا.

وتابع رمضان علي عبد السلام، أن مشروع الصرف الصحي يعد من أهم المشاكل التي تقابل أهالي القرية، لافتا الي أن أهالي القرية كتبوا عدة شكاوي وأرسلوها للمسئولين ولم يتم الرد عليها.

فيما  قال سيد حجاج، مهندس تركيبات، بإنه سيحكي لأحفاده عن هذا الإنجاز العظيم والضخم الذي سيكون نقلة كبيرة للمحافظة في مجال الكهرباء والطاقة.

فيما قال أحد مهندسي تركيبات التوربيني الجديد : “من حسن حظي أني أشارك في هذا المشروع العملاق، وسأكون فخورًا عندما أحكي لأحفادي أنني شاركت في إنشاء محطة كهرباء غياضة”.

وأضاف المهندس، أن العمل مستمر على أكمل وجه، وستسلم المرحلة الأولى في شهر أكتوبر المقبل 2017 ، وسينتهي العمل في المحطة مع نهاية عام 2018.

وسرد ويلي مايكسنر، المدير التنفيذي لقطاع الغاز العالمي بـ”سيمنز”، أن من حق كل مصري أن يشعر بالفخر لامتلاكه أكبر محطة في العالم، وأول محطة بنظام (H- class) بالشرق الأوسط .

وتابع “مايكسنر”: “المحطة هي أحدث تكنولوجيا في إنتاج التوربينات التي تتميز بقلة الوقود المستعمل والإنبعاثات الناتجة، وسهولة دخولها على الشبكة القومية” .

وأشار الي أن إنجاز العمل بهذه المحطة لم يحدث في تاريخ سيمنز، بعد أن وصلت عدد ساعات العمل لأرقام قياسية، لإنجاز المشروع قبل موعده.

وأعلن “ماكسلن إيجر”، رئيس شركة سيمنز بمصر، أن محطة كهرباء بني سويف ستكون أكبر محطة بالعالم بالتعاون مع شركة السويدي.

وأكد “ماكسلن”، أن هذه المحطة دليل عملي على تطبيق شعار سيمنز (ingenuity for life ) “الإبداع من أجل الحياة”، مشددًا على استمرار الشركة في دعم مصر في تحقيق أهدافها للتوسع في توليد الطاقة لتلبية إحتياجات المواطنين من الكهرباء.

IMG_0003 (1)

IMG_0033 (1) IMG_0013 (1)

IMG_0028 (1)

 

IMG_0021 (2)

IMG_0005 (1)

 

 

 

المصدر :وكالة أنباء أونا

وكالة أنباء أونا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محمد ناصر - مصر النهادرة حلقة الاربعاء 2016/11/30 - الجزء الاول