أخبار عاجلة
«زى النهارده».. وفاة الشيخ عطية صقر 9 ديسمبر 2006 -

غياب متهم يؤجل محاكمة 739 متهما بـ«فض رابعة» لـ10 ديسمبر

غياب متهم يؤجل محاكمة 739 متهما بـ«فض رابعة» لـ10 ديسمبر
غياب متهم يؤجل محاكمة 739 متهما بـ«فض رابعة» لـ10 ديسمبر

قررت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة في معهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار حسن فريد، تأجيل نظر جلسة محاكمة المتهمين في القضية المعروفة إعلاميًا بـ«فض اعتصام رابعة»، المتهم فيها ٧٣٩ متهمًا من أعضاء وقيادات جماعة الإخوان المسلمين، وبعض أعضاء الجماعات الإسلامية، والمصور الصحفي شوكان، إلى جلسة 10 ديسمبر، لاستكمال فض الأحراز ومشاهدة الفيديوهات، مع إخلاء سبيل المتهم عاطف صلاح العطار، المُصاب بالسرطان، وتغريم المتسبب في غياب المتهم رضا محمد صيام 1000 جنيه، والتحقيق معه بالنيابة العامة.

وسمحت هيئة المحكمة لأهالي المتهمين وذويهم وأطفالهم بحضور الجلسة داخل قاعة المحكمة، والذين تبادلوا الإشارات مع المتهمين الموجودين داخل قفص الأتهام الزجاجي، وحاول المحامين التواصل مع المتهمين من خلف القفص.

ومع دخول محمد بديع، مرشد جماعة الأخوان، ومحمد البلتاجي، وعصام العريان، القياديان بالجماعة، قبل صعود هيئة المحكمة للمنصة، التف عدد من المتهمين حولهم وبدأوا يسلمون عليهم، ويقبلون رأس المرشد.

وقال ممثل النيابة العامة مع صعود هيئة المحكمة، إنه ورد تقرير المتهم عاطف صلاح العطار، والذي جاء فيه أنه يعاني من ورم سرطاني بالكبد، ولديه قصور بوظائف الدم والكلية، وأضاف أن مأمورسجن القاهرة ارسل خطابا بتعذر حضور المتهم رضا محمد لعرضه على المحكمة العسكرية بالعامرية.

واستخرجت هيئة المحكمة المتهم عاطف صلاح، وسأله رئيس المحكمة عما يعاني من أمراض، فأكد المتهم أنه يعاني من السرطان، وأكد القاضي أنه سينظر بأمره أخر الجلسة، كما استخرجت الهيئة بعض المتهمين الذين رغبوا في الحديث للهيئة بناءا على أقوال المحامين.

وروي المتهم محمود حسن للمحكمة تفاصيل القبض عليه، مؤكدا أنه يعمل مدرس وذهب لمأمورية تابعة لعمله بجوار منطقة رابعة، وأنه نزل من الميكروباص ليقوم أحد العساكر بالقبض عليه، ويسلمه لأخرين يرتدون الزي المدني وسألوه عن شنطته التي يوجد بها ملابسه فأكد أنه يصطحبها في سفره، لكنهم قبضوا عليه بأعتباره متهما بالأعتصام برابعة.

كما استمعت هيئة المحكمة إلى بعض المتهميين الذين أكدوا أنهم لا علاقة لهم بالأحداث، أو السياسة، كما أنهم لم يتواجدوا باعتصام رابعة، وأن تواجدهم بالمنطقة كان عرضيا لقضاء بعض حوائجهم، وطالبوا باخلاء سبيلهم على ذمة القضية بأي ضمان.

وقبل بدء هيئة المحكمة بعرض الأحراز، أكد أعضاء هيئة الدفاع أنه لا يجوز عرض الأحراز في غياب أحد المتهمين، وأن عددا من المتهمين يريدون الحديث لهيئة المحكمة، واستمعت لهم المحكمة بناءا على طلبهم.

كما استخرجت هيئة المحكمة المصور الصحفي محمود عبدالشكور أبوزيد، الشهير بـ«شوكان»، والذي أكد للقاضي أنه يعمل مصور صحفي وكان يتابع عملية الفض، بناءا على طلب الداخلية، ولا علاقة له بالاعتصام، فأمر المستشار حسن فريد بادخاله، وأدي المتهمين، صلاة الظهر خلف المرشد، واستمعت المحكمة إلى عدد من المتهمين والذين أكدوا انه لا علاقة لهم بالأعتصام، وقدم اعضاء الدفاع بعض الأوراق التي تؤكد أنه لا صلة لموكيلهم بالفض ملتمسين اخلاء سبيلهم.

وتضم قائمة المتهمين في القضية، عدد من قيادات جماعة «الإخوان»، في مقدمتهم محمد بديع المرشد العام للجماعة، إلى جانب «أسامة» نجل الرئيس المعزول محمد مرسي، ومحمد البلتاجي، وأسامة ياسين، وزير الشباب الأسبق، وعصام سلطان، وباسم عودة، وزير التموين الأسبق.

ووجهت النيابة العامة إلى المتهمين في القضية اتهامات عديدة، من بينها تدبير تجمهر مسلح والاشتراك فيه بميدان رابعة العدوية (ميدان هشام بركات حاليًا) وقطع الطرق، وتقييد حرية الناس في التنقل، والقتل العمد مع سبق الإصرار للمواطنين وقوات الشرطة المكلفة بفض تجمهرهم، والشروع في القتل العمد، وتعمد تعطيل سير وسائل النقل.

كما نسبت النيابة العامة إلى المتهمين، ارتكابهم لجرائم احتلال وتخريب المباني والأملاك العامة والخاصة والكابلات الكهربائية بالقوة وتنفيذًا لأغراض إرهابية بقصد الإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر، وتكدير السكينة العامة، ومقاومة السلطات العامة، وإرهاب جموع الشعب المصري، وحيازة وإحراز المفرقعات والأسلحة النارية والذخائر التي لا يجوز الترخيص بحيازتها أو إحرازها، والأسلحة البيضاء والأدوات التي تستعمل في الاعتداء على الأشخاص.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أمطار متوسطة على الإسكندرية
التالى محمد ناصر - مصر النهادرة حلقة الاربعاء 2016/11/30 - الجزء الاول