«المصري الديمقراطي بأسيوط»: حبس نقيب الصحفيين يدمر سمعة مصر دولياً

المصرى اليوم 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

وصف الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي بمحافظة أسيوط، حبس نقيب الصحفيين، واثنين من أعضاء مجلس النقابة، بأنه «أمر مدمر لسمعة مصر دولياً»، ويقضي على كل فرص الاستثمار، واعتبر أن وزارة الداخلية مستمرة في توريط مصر دولياً.

وأصدر «الحزب» بياناً اعتبر فيه أن حبس نقيب الصحفيين يتناقض تماماً مع ما تدعيه الحكومة من سعي لجذب الاستثمارات الخارجية.

وتساءل هلال عبدالحميد، أمين الحزب، في تصريحات صحفية: «أي مستثمر هذا الذي يأتي لبلد تُقتحم فيه نقابة الصحفيين؟»، وقال إنه بدلاً من تقديم مقتحمي النقابة للمحاكمة يتم حبس النقيب، وعضوين من أعضاء مجلسها.

اشترك وتابع الصعيد وأخباره لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق