أخبار عاجلة
«المصرى اليوم» داخل مركز تدريب الجيش الثانى -
مصر تطلب مراجعة المساعدات العسكرية الأمريكية -

أسامة هيكل عن تبعية «الاستعلامات»: «الرئاسة مش عايزاها»

أسامة هيكل عن تبعية «الاستعلامات»: «الرئاسة مش عايزاها»
أسامة هيكل عن تبعية «الاستعلامات»: «الرئاسة مش عايزاها»

شهدت أولى جلسات الاستماع بلجنة الثقافة والإعلام والآثار بالبرلمان، برئاسة أسامة هيكل، حول مشروع قانون نقابة الإعلاميين، الإثنين، خلافًا حول فكرة انضمام العاملين للهيئة العامة للاستعلامات للنقابة من عدمه، إلى جانب تعريف محدد للإعلامي الذي ينطبق عليه شروط الانضمام لعضوية النقابة.

واقترح النائب يوسف القعيد مناقشة إلغاء تبعية الهيئة العامة للاستعلامات لرئاسة الجمهورية في الجلسات المقبلة، موضحًا: «هذا تم في عهد الإخوان لأغراض أخرى، تبعيتها لرئاسة الجمهورية مش شئ مفيد دا بيخصم منهم لازم تتبع منظمات الإعلام»، فرد «هيكل»: «الرئاسة مش عاوزة تبقي الهيئة تابعة ليهم عاوزة إلغاء التبعية المفروض يبقوا الإعلام الرسمي للدولة أصلاً».

فيما طالبت هويدا منير، المدير العام بالهيئة العامة للاستعلامات، بضرورة انضمام العاملين بالهيئة لنقابة الإعلاميين، وقالت: «لدينا عدد كبير من الإعلاميين يحتاجون لحقوق نقابية، إلى جانب تأهيل إذا كانوا أقل كفاءة، فضلاً عن وضع آلية لمحاسبتهم وهم يخلقون رسالة إعلامية تستفيد منها كل وسائل الإعلام».

ومن جانبه، أشاد النائب خالد يوسف بما قالته هويدا منير، مشيرًا إلى أن دور العمل النقابي هو تطوير أداء العضو وحماية حقوقه، لكن المحاسبة تأتي في مرتبة متأخرة، مضيفًا: «الناس في النقابات برا بيتحايلوا على الأعضاء علشان يدخلوا النقابة علشان يدفعوا اشتراكات ويقووا نقابتهم، وإحنا هنا بنسعى للكارنية علشان فاهمين إن دا حصانة، وبالفعل الهيئة بها حوالي 300 شخص يصلحوا للانضمام للنقابة».

فيما قال النائب أسامة شرشر إن «الرئيس المعزول محمد مرسي حاول السيطرة على هيئة الاستعلامات لنقل أفكار التنظيم الدولي للإخوان في الخارج، وأنا أرى ضرورة تمثيلها في نقابة الإعلاميين لأن لديها كوادر مارست المهنة بشكل حقيقى وفعال»، معلنًا تضمانه مع يحيى قلاش، نقيب الصحفيين، مؤكدًا في الوقت نفسه احترامه لأحكام القضاء.

وتابع: «أطالب بإعلان رفضنا لأي قانون سالب للحريات، وإتخاذ أي إجراءات قانونية لحماية نقابة الصحفيين».

وشهد الاجتماع خلافًا آخر حول تعريف الإعلامي الذي ينطبق عليه شروط دخول النقابة، وذلك حينما أثارت مرفت ألكسان عضو اللجنة، ذلك الأمر، موضحة: «من خلال المناقشات أرى أن المشكلة تكمن في التعريفات، نحتاج وقت طويل في مناقشة التعريفات».

دفع حديث «ألكسان» إلى مطالبة عدد من نواب اللجنة بدعوة عدد من أستاذة الإعلام لحضور اجتماع للجنة لمناقشة وضع تعريف محدد للإعلامي.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محمد ناصر - مصر النهادرة حلقة الاربعاء 2016/11/30 - الجزء الاول