أخبار عاجلة

الحكومة تتحرك لاحتواء «الغضب النوبى»

الحكومة تتحرك لاحتواء «الغضب النوبى»
الحكومة تتحرك لاحتواء «الغضب النوبى»

شدد المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، على اهتمام الدولة بتلبية مطالب أهالى النوبة، وقال إن الجهات المعنية تتابع باستمرار فى الوقت الحالى عمليات تنفيذ كل المشروعات الخدمية والتنموية التى تسهم فى الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة لأهالى النوبة، فيما واصل مئات النوبيين اعتصامهم لليوم الرابع، على طريق أسوان- أبوسمبل، اعتراضاً على بيع أراضى النوبة القديمة.

قال رئيس الوزراء إنه سيتم إعطاء الأولوية المطلقة لأهالى النوبة فى أراضى منطقة «خور قندى»، سواء كانت ضمن الأراضى المخصصة لشركة الريف المصرى الجديد، الخاصة بمشروع تنمية واستصلاح المليون ونصف المليون فدان، أو خارجها.

وواصل مئات النوبيين المشاركين فى «قافلة العودة النوبية» اعتصامهم لليوم الرابع على التوالى على طريق أسوان- أبوسمبل السياحى بالكيلو 40 جنوب مدينة أسوان، بعد منع الأمن توجههم، السبت الماضى، إلى منطقتى توشكى وخور قندى، للاعتراض على بيع أراضى النوبة القديمة على ضفاف بحيرة ناصر، ضمن مشروع المليون ونصف المليون فدان، ورفض المعتصمون فتح الطريق أمام السائحين المتوجهين إلى مدينة أبوسمبل.

وعلمت «المصرى اليوم» أن لقاء وزير السياحة، يحيى راشد، أمس الأول، وأعضاء شركات الغرف السياحية وعدد من نواب البرلمان، تطرق إلى تعليق مؤقت للبرامج السياحية لأسوان ورفع أسوان من الخريطة السياحية لحين عودة الأوضاع إلى طبيعتها.

وطالب رمضان عوض الله، عضو غرفة شركات السياحة بأسوان، أبناء النوبة المعتصمين بإعادة فتح طريق أبوسمبل أمام حركة السياحة والتجارة.

من جهته، قال اللواء كمال عامر، رئيس لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب، إن أزمة أبناء النوبة تم حلها بعد حصولهم على وعد بأن تكون لهم أسبقية مطلقة فى أراضى المنطقة محل الأزمة لمن يرغب منهم.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محمد ناصر - مصر النهادرة حلقة الاربعاء 2016/11/30 - الجزء الاول