أخبار عاجلة

هتافات بـ«مصرية تيران وصنافير» في «عمومية الصحفيين».والنقيب يهدد بإنهاء الاجتماع

هتافات بـ«مصرية تيران وصنافير» في «عمومية الصحفيين».والنقيب يهدد بإنهاء الاجتماع
هتافات بـ«مصرية تيران وصنافير» في «عمومية الصحفيين».والنقيب يهدد بإنهاء الاجتماع

قال عمرو بدر، رئيس تحرير بوابة يناير، والمتهم نقيب الصحفيين بإيواءه، إن «أثناء حبسنا كنا في زنزانة 3 أمتار وكانت تتواتر أخبار عن جمعية عمومية تاريخية للصحفيين على خلفية حبسنا وللاعتراف بمصرية جزيرتي تيران وصنافير»، ما دفع الحضور للهتاف: «عيش حرية الجزر دي مصرية»، مما دفع نقيب الصحفيين للانفعال وطالبهم بالكف عن الهتافات السياسية وعدم المزايدة، وهدد بإلغاء اللقاء على الفور.

وأضاف «بدر» خلال كلمته بمؤتمر أعضاء الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين، اليوم الأربعاء: «ربما اللقاء على خلفية حكم حبس النقيب، ولكن في تقديري أن الموضوع يتعدى حكم الحبس، ولكن على خلفية أحكام غير مسبوقة في تاريخ النقابة وتجعل العالم يصفنا بأننا بلد ديكتاتوري، ومواجهتنا مع القوانين التي تنظم عمل الصحافة والإعلام باعتبارها رقم 1، فيجب أن نموت وألا نسمح باستمرار الحبس في قضايا النشر».

وتابع: «كل الكلام المنشور في الصحافة كذب، فنحن نفينا تهمة الإيواء في النيابة، وليس من الممكن أن يكون هناك شخص متستر على أحد وهو معهم في اجتماع معلن، وأطالب بأن يخرج الاجتماع بجمعية عمومية طارئة ليمتد للحريات الصحفية وقضية الأجور والتشريعات التي ننتظرها، لأن الجمعية هي الحاسمة في كل هذه الأمور»، وطالب «بدر» بعقد مؤتمر أكبر للصحفيين لمناقشة أهم القضايا الخاصة بالصحفيين، التي وصفها بـ«المذرية».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محمد ناصر - مصر النهادرة حلقة الاربعاء 2016/11/30 - الجزء الاول