أخبار عاجلة
اللقطات الأولى من موقع «انفجار الهرم» (فيديو) -
استشهاد وإصابة 9 أشخاص في انفجار الهرم -

«حب مصر» يستعد للسيطرة على المحليات

«حب مصر» يستعد للسيطرة على المحليات
«حب مصر» يستعد للسيطرة على المحليات

قالت مصادر مطلعة إن جهازاً أمنياً، لم تسمه، كلف عدداً من أعضاء مجلس النواب عن ائتلاف «فى حب مصر»، الذي خاض الانتخابات البرلمانية الماضية، واستحوذ على الأغلبية، بإعداد قوائم لخوض انتخابات المحليات، لضمان تبعيتها للدولة، خوفاً من تسلل أعضاء تابعين لجماعة الإخوان، أو أحزاب معارضة للنظام، إلى الانتخابات.

وأضافت المصادر أن الجهاز الأمنى طالب النواب بوضع ترشيحات للقوائم على مستويات المحافظة والمدينة والمركز والقرية، بشكل فردى من كل نائب على حدة، مشيرة إلى أن الأمر يتم في سرية تامة، وأن بعض النواب وضعوا ترشيحاتهم بالفعل وأرسلوها للجهاز، قبل أيام، خاصة أن الجهاز طالب النواب بإرسال ترشيحاتهم في موعد أقصاه، الجمعة، ما اعتبرته المصادر إشارة على اقتراب إجراء الانتخابات.

في السياق نفسه، قال المهندس مروان يونس، المستشار السياسى للائتلاف، إن هيئة المكتب تلقت النسخة النهائية من مشروع قانون الإدارة المحلية الذي أعده الائتلاف، لطرحه في مجلس النواب مع مشروع قانون الحكومة، كجزء من خطة الائتلاف لخوض الانتخابات.

وأضاف، في تصريحات لـ«المصرى اليوم»، أنه من المنتظر أن يشهد اجتماع المكتب السياسى القادم، تقديم مقترحات بخصوص تشكيل لجنة لإدارة الانتخابات، ومناقشة الخطة التي يعدها النواب من أعضاء المكتب السياسى، فيما يتعلق بخوض الائتلاف الانتخابات بتشكيله الحالى أو بإدخال قوى أخرى من خارجه في تحالف أوسع.

وحذر الدكتور محمد الفيومى، عضو لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، من التدخل الحكومى أو الأمنى في اختيار القوائم، مشدداً على أن تلك الخطوة ليست في مصلحة النظام، خاصة أن انتخابات المحليات ستجرى قبل انتخابات الرئيس.

وأضاف: «إذا كانت الحجة الأمنية التدخل لمنع المتطرفين، فالشعب قادر على منعهم، ومن ثم فالانتخابات الفردية هي الأمثل للمزاج المصرى، وتمنع شبهة التدخل الأمنى والحكومى».

وتابع «الفيومى»: «البعض يتحدث عن أن هناك قائمة للحكومة، وأخرى للرئاسة، والأخطر من ذلك ما يشاع في الشارع أن أحد المستشارين في الرئاسة كلف أشخاصًا بإعداد قوائم، وهو ما لا أتصور حدوثه، فكيف تتدخل الرئاسة في إعداد قوائم للمحليات؟! ولو تم هذا سيعد استفزازا شديدا للشارع، وإساءة كبيرة للرئيس، ولذلك أطالب بأن يصدر بيان من رئاسة الجمهورية، أو مجلس الوزراء، ينفى تلك الشائعات خشية رد الفعل الغاضب».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق استشهاد وإصابة 9 أشخاص في انفجار الهرم
التالى «الداخلية»: نقل ضحايا «انفجار الهرم» إلى مستشفيات الشرطة بالجيزة