أخبار عاجلة
«الصحة»: ٦ وفيات و٣ إصابات في انفجار الهرم -

بعد 21 يومًا من البحث.. "سنارة صياد" تستخرج جثة غريق الإبراهيمية

بعد 21 يومًا من البحث، تسببت "سنارة" أحد الصيادين في استخراج جثة شاب غرق في ترعة الإبراهيمية ب، وفشلت فرق البحث الحكومية والخاصة في العثور عليها.

تعود الواقعة إلى يوم 7 نوفمبر الجاري، حينما سقط الشاب ممدوح عبد الحميد عبد الرحيم محمد، 29 عامًا، من محافظة سوهاج، في ترعة الإبراهيمية، أثناء التقاط بعض الصور التذكارية، مع أقاربه، ابتهاجًا بحصوله على شهادة الماجستير من كلية الحقوق ب.

ولم تتمكن قوات الإنقاذ النهري من العثور عليه، حتى فقدت الأمل وانتظرت أن تطفوا الجثة بعد أيام، إلا أن المدة طالت، وسط عمليات بحث من أفراد عائلته، لم تؤتِ ثمارها.

واستعانت العائلة بأطقم خاصة، لكنها لم تعثر عليه، ونصح الغواصون بغلق بوابات ترعة الإبراهيمية ساعة واحدة فقط لتسهيل عملية البحث التي صعبت منها شدة التيار، ولجأت أسرة الغريق لمحافظ أسيوط و، إلا أن الجهتين لم تستجيبا لهما ـ حسب ما ذكر أحد أفراد أسرته لـ"دوت مصر".

واستدعت الأسرة فرقة إنقاذ اليوم من محافظة البحر الأحمر، مكونة من 3 أشخاص، بمقابل مادي 30 ألف جنيه في حال العثور عليه، و10 آلاف في حال عدم حدوث ذلك خلال 3 أيام بحث، وقبل نزول الغواصين كان هناك أحد الصيادين، وعلقت سنارته بشئ ما، فقاوم لإخراجه، فطفت جثة الشاب على وجه الماء، وقالت أسرته إنها بحالة جيدة، ولا يوجد بها سوى انتفاخ بسيط.

وأشارت الأسرة لـ"دوت مصر" أن الشاب حافظ للقرآن، ومحبوب بين كل من يعرفه، وأن الحادث تسبب في صدمة شديدة لدى أهالي قريته بسوهاج.

 

المصدر : دوت مصر

دوت مصر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محمد ناصر - مصر النهادرة حلقة الاربعاء 2016/11/30 - الجزء الاول