أخبار عاجلة
محافظ سوهاج يحيل صاحب مركز تعبئة للنيابة -
القبض على مسجل خطر لسرقته سيارة مهندس بالقاهرة -

وزير الري: الانتهاء من 3 مشروعات لتحسين الموارد المائية والتحكم في التلوث

وزير الري: الانتهاء من 3 مشروعات لتحسين الموارد المائية والتحكم في التلوث
وزير الري: الانتهاء من 3 مشروعات لتحسين الموارد المائية والتحكم في التلوث

تلقى الدكتور محمد عبدالعاطي، وزير الموارد المائية والري، الثلاثاء، تقريرًا من قطاع التخطيط حول مشروع تحسين إدارة الموارد المائية، وهو المشروع الذي ينفذه القطاع بتمويل من مرفق البيئة العالمي تحت إشراف البنك الدولي.

ويهدف المشروع إلى خلق نماذج ناجحة من الإدارة المتكاملة للموارد المائية لتحسين حالة الموارد المائية وإعادة تدوير المخلفات الصلبة التي تهدد المجاري المائية وتعميم منظومة التكثيف الزراعي لتوفير استهلاك مياه الري وزيادة إنتاجية المحاصيل للتحكم في المساحات المنزرعة بالأرز.

وقال «عبدالعاطي»، في تصريحات صحفية، الثلاثاء، إنه تم الانتهاء من تنفيذ 3 مشروعات لتحسين الموارد المائية والتحكم في التلوث بالمناطق المهددة بالملوثات لتحسين نوعية المياه بها وذلك في مناطق مصرف الصحراوية بمحافظة المنوفية ومصرف التلين والعقدة بمحافظة الشرقية ومصرف نكلا ومنسي بمحافظة البحيرة.

وأوضح أن هذه المشروعات ضمن مشروع تحسين الموارد المائية الذي يتم تنفيذه بالاشتراك مع البنك الدولي ومرفق البيئة العالمي ويهدف إلى خلق إطار يضمن مشاركة المنظمات المحلية والروابط والجمعيات الأهلية في أنشطة المشروع حرصًا على الاستدامة والكفاءة والفاعلية من خلال تحقيق عدة أهداف منها الحد من مخاطر التلوث وزيادة إنتاجية المحاصيل وتحسين خواص التربة.

وأضاف الوزير أن المشروع يعمل على محور آخر هام وهو تقليل التلوث وتحسين نوعية مياه المصارف عن طريق تنفيذ مشروعات لمعالجة مياه الصرف الزراعي رخيصة التكلفة «تقنية الأراضي الرطبة» بما يتيح إعادة استخدامها مرة أخرى لسد العجز في مياه الترع وإعادة تدوير المخلفات الصلبة التي تهدد نوعية المياه بمختلف المناطق بالمشروع.

وشدد على ضرورة التوسع في طريقة زراعة الأرز بالتكثيف لزيادة الإنتاج بالتنسيق مع وزارة الزراعة والذي يعوض النقص المتوقع في المساحات المنزرعة بالأرز لتوفير المياه، وتعميم حملة التوعية الخاصة بمكافحة التلوث بالمصارف الزراعية لإمكان إعادة الاستخدام الآمن لها لسد العجز المحتمل من المياه العذبة.

ولفت إلى أنه تم عقد عدد من اللقاءات والندوات لتوعية المزارعين بأهمية اتباع الاجراءات الخاصة بترشيد المياه والحفاظ على نوعيتها، وتم عمل حقول إرشادية مجمعة تضم ثلاث مزارعين على الأقل بهدف تنمية روح التعاون والمشاركة.

من جانبها، قالت المهندسة أسرار موافي، رئيس قطاع التخطيط، إن المشروع يعمل من خلال عدة أنشطة أخرى تتعلق بتوفير المياه ومشاركة المستخدمين في إدارة منظومة الري بمساعدة روابط المساقي وروابط الترع الفرعية.

وأضافت «موافي»، في تصريحات صحفية على هامش الاحتفال بختام مشروع التعاون المصري مع مرفق البيئة العالمي لتحسين جودة ونوعية الموارد المائية، أن تنفيذ تجربة التكثيف الزراعي لمحصول الأرز بمحافظة البحيرة يؤدي إلى توفير كمية المياه ويحقق عدالة في توزيع المياه بين المزارعيين وينمي فكر التعاون بينهما.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محمد ناصر - مصر النهادرة حلقة الاربعاء 2016/11/30 - الجزء الاول