أخبار عاجلة

بالصور.. «عمال الدلتا للأسمدة» يطالبون برحيل رئيس الشركة لعدم صرف الأرباح السنوية

قالت مصادر مسؤولة داخل شركة “الدلتا للأسمدة والكيماويات”، إن أكثر من 2000 عامل انتفضوا ضد قرار المهندس نبيل مكاوي رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب، بتجميد أرباح الشركة في وديعة، دون صرف أرباحهم السنوية.

وأكدت المصادر، التي طلبت التحفظ على الأسماء، إن إضراب العاملين بلغ الهجوم غلى مكتب رئيس مجلس الإدارة، مهددين بإحراقه، ومطالبين برحيل مكاوي.

وتعاني «الدلتا»، من خسائر فادحة، حتى قاربت مديونياتها لوزارة البترول نحو 1.5 مليار جنيه، في أعقاب استقالة المهندس محمد عبد الحميد نصر في 15 أغسطس 2015، وتعيين مكاوي بدلا منه.

وأشارت المصادر، إلى أن الشركة تعاني من مشاكل فنية ومالية بسبب فشل إدارة التشغيل والإنتاج والتسويق في عهد نبيل مكاوي، ما تسبب في تراكم نحو 35 ألف طن سماد آزوتي “يوريا”، ارتفعت فيها نسبة البيورايت السامة للنبات، إضافة إلى تراكم مخلفات تقدر بعشرات الملايين ناتجة عن عيوب صناعية.

وتعاني “الدلتا” من خسائر مستمرة بسبب تهالك المصانع «خطوط إنتاج اليوريا والنترات»، مع وجود 4000 عامل، تبلغ رواتبهم الشهرية نحو 10 ملايين جنيه.

وكان المهندس نبيل مكاوي، قد فتح الباب على مصراعيه لتصدير الأسمدة الآزوتية السائلة لصالح شركة مجرية، بأقل من السعر العالمي بنحو 32 دولارا للطن، ما أثار العديد من التكهنات بالعمل لصالح مجموعة رجال أعمال من غرفة الصناعات الكيماوية، يمثلون الطرف الأول في تعاقد “الدلتا” مع الجانب المجري، طمعا في ترشيح مكاوي إلى منصب “القابضة للصناعات الكيماوية”.

المصدر :وكالة أنباء أونا

وكالة أنباء أونا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محمد ناصر - مصر النهادرة حلقة الاربعاء 2016/11/30 - الجزء الاول