أخبار عاجلة
توقف السير في كوبري أكتوبر القادم من مصر الجديدة -
صالون مقامات في بيت الغناء العربي الخميس -
هل يستعيد نيمار توازنه بعد انتهاء الإيقاف؟ -
صور| ماسورة مياه تعيق حركة المرور بكوبري أكتوبر -

«الوزير»: لا تأثير لـ«التعويم» على مشروعاتنا القومية

«الوزير»: لا تأثير لـ«التعويم» على مشروعاتنا القومية
«الوزير»: لا تأثير لـ«التعويم» على مشروعاتنا القومية

قال اللواء كامل الوزير، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، إن المصريين يحطمون الأرقام القياسية العالمية بإقامة أطول رصيف في العالم ببورسعيد بطول 5800 متر دفعة واحدة.

وأضاف «الوزير»، خلال جولته، الأربعاء، لمتابعة العمل بأنفاق قناة السويس بالإسماعيلية، برفقة المحافظ اللواء ياسين طاهر، واللواء أحمد فودة، المشرف على المشروع- أنه لا توجد أي تأثيرات لتحرير أسعار الصرف «التعويم» على العمل بأى من المشروعات القومية الكبرى التي تشرف عليها الهيئة الهندسية، لافتاً إلى أن الهيئة تراعى كل المتغيرات في عملها بدقة، ولا مجال لأى عوائق بالعمل.

وأوضح أنه كلف شركتى «بتروجيت وكونكورد»، المسؤولتين عن الإنشاء، بتدريب عمالة فنية مصرية على أعمال الصيانة بماكينات الأنفاق التي تعمل بالمشروع، بالإضافة إلى إعداد فريق كامل من الغطاسين المصريين للغطس على مسافة من 4 إلى 7 «بار»، والاستفادة من الخبرات الألمانية والهولندية والفرنسية في هذا المجال، وأن الشركتين بدأتا بالفعل في تنفيذ تلك التوجيهات لضمان استمرار العمل وانتظامه دون توقف.

واستعرض إجراءات العمل، وطلب من مسؤولى الشركتين وضع رؤية عملية وعلمية لمسار الأعمال والجدول الزمنى لها قبل وصول الحفر إلى شاطئ قناة السويس الأولى.

وقال إن العمل بالمشروع يجرى على مدار 24 ساعة متواصلة لإنجازه وفقاً للمدى الزمنى المقرر له، حيث خططت الهيئة الهندسية لتنفيذ 4 مجموعات من الأنفاق أسفل قناة السويس، كل مجموعة تضم نفقين للسيارات ونفقًا للسكك الحديدية.

وأشار إلى أن المجموعة الأولى «نفق جنوب بورسعيد» تم تخططيه في مكانه المقرر ليربط الطريق الدولى الساحلى، سواء غرب القناة، أو شرقها للقادم من السلوم على الحدود الدولية الغربية، مرورًا بالضبعة وموانئ الإسكندرية، ودمياط وبورسعيد، حتى رفح على الحدود الدولية الشرقية.

ولفت إلى أن المجموعة الثانية «شمال الإسماعيلية» التي تربط القادم من الحدود الدولية الغربية مروراً بمنطقة شمال القاهرة عبر الطريق الدائرى الإقليمى، ثم طريق الإسماعيلية الصحراوى، فأنفاق شمال الإسماعيلية، فطريق الإسماعيلية- العوجة، الذي تم الانتهاء من تنفيذ المرحلة الأولى منه «160 كيلومترا من أصل 211».

وأضاف أن المنطقة الثالثة هي «سرابيوم»، حيث يتم الاستفادة من القوس الشمالى من الطريق الدائرى الإقليمى في مصر- الإسماعيلية ثم وسط أبوسلطان التي يجرى تطويرها حاليًا ثم نفق سرابيوم ومنطقة وسط سيناء ويتجه إلى العوجة أو إلى طابا.

وأشار إلى أن المجموعة الرابعة هي نفق الشهيد أحمد حمدى، وسيتم تزويدها بنفقين للربط القادم من الحدود الدولية الغربية ثم سيوة ثم الواحات البحرية والقوس الجنوبى للطريق الدولى الإقليمى.

وأوضح أن العمل يجرى حاليًا في إنشاء 6 خطوط إنتاج لمصنع أسمنت بنى سويف الجديد بطاقة 13 مليون طن.

ووافق رئيس الهيئة على طلب المحافظ اللواء ياسين طاهر مشاركة الهيئة الهندسية في تحويل مسار السكة الحديد من داخل مدينة الإسماعيلية إلى خارجها في منطقة المستقبل والمنطقة الصناعية لربطها بمشروعات تنمية محور شرق قناة السويس.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محمد ناصر - مصر النهادرة حلقة الاربعاء 2016/11/30 - الجزء الاول