Propellerads

ورشة عمل بـ«إعلام بنها» تحذر من مخاطر المشكلات الأسرية على صحة الأبناء

soutalomma 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أكدت ورشة العمل التي نظمها مركز النيل للإعلام في بنها، التابع للهيئة العامة للاستعلامات، أن المراهقين الذين تربوا في أسر مستقرة وسعيدة، يتسمون بقابلية أكثر للتمتع بزواج صحي ومستقر من غيرهم ممن تعاني أسرهم من مشكلات مستمرة وعدم استقرار أسري.

وقالت الدكتورة آمال إبراهيم الفقي، أستاذ الصحة النفسية بكلية التربية بجامعة بنها، إن الخلافات ترجع إلى اختلاف الشخصيات، والتفكير ووجهات النظر، وقد تكون ناتجة لضغوط عصبية يتعرض لها أحد أفراد الأسرة من مرض، ضائقة مادية، ومشكلات في العمل أو غيرها من الكثير من المشكلات التي نصادفها في حياتنا اليومية وتؤدي بنا إلى التوتر والعصبية، ما قد يؤثر بالسلب على جميع أفراد العائلة، خاصة إذا كانت هذه المشكلات تتخذ طبيعة عنيفة أو تستمر لفترات طويلة.

وأضافت الدكتورة جيهان فؤاد، مقرر المجلس القومي للمرأة في ورشة العمل التي شاركت فيها 35 قيادة نسائية، أن المسؤولية التي تقع على عاتق الآباء والأمهات ليست بالسهلة أو البسيطة، فكونك أما فأنتِ مسؤولة عن غرس القيم والمبادئ في شخصية طفلك ليخرج للمجتمع فردا سويا قادرا على إفادة نفسه ومن حوله، كما أنك أيضا مسؤولة عن الحفاظ على هدوء بيتك والتصدي للمشكلات التي قد تهدم المنزل أو تتمكن من تدمير نفسية أطفالك وتؤدي بهم إلى الاستمرار على نفس النمط المضطرب في المستقبل.

وأشار الدكتور رمضان عرفة، مدير مركز النيل للإعلام، إلى أن البرنامج التثقيفي الثاني لرفع الوعي بأساليب حل المشكلات الأسرية سينطلق منتصف مارس المقبل ويستهدف 50 رائدة ريفية من مختلف قرى ومدن القليوبية.

المصدر : صوت الأمة

soutalomma

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق