اليمن: استهداف الانقلابيين مقر لجنة التهدئة مؤشر على نواياهم بعدم الجنوح للسلام

soutalomma 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة
اعتبر مجلس الوزراء اليمني، أمس الثلاثاء، استهداف مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية لمقر لجنة التهدئة والتنسيق الذي جهزته الأمم المتحدة في محافظة ظهران الجنوب بالمملكة العربية السعودية، مؤشرا واضحا وتعبيرا صريحا عن نواياها بالمضي في نهجها العدواني وعدم جنوحها للسلام واستغلالها للتساهل الذي يبديه المجتمع الدولي في تنفيذ قراراته الملزمة الصادرة عن مجلس الأمن.


وأكد المجلس في بيان نقلته وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" أن المليشيا الانقلابية لم تكتف بعرقلة أعمال لجنة التهدئة والتنسيق ورفضها المستمر منذ أشهر تسمية أعضائها وممثليها في اللجنة للشروع في وقف إطلاق النار وإنهاء الحرب التي أشعلتها ضمن مشروعها التخريبي والتدميري المدعوم إيرانيا، بل تمادت بغطرسة ورعونة إلى قصف واستهداف مقر اللجنة الأممية داخل الأراضي السعودية في تحد سافر للمجتمع الدولي والأمم المتحدة واستهتار بأرواح ودماء وحياة اليمنيين.

المصدر : صوت الأمة

soutalomma

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق