وكيل تعليم أسيوط يشهد اليوم المفتوح لتلاميذ مدرسة الشهيد أحمد جلال

جريدة الدستور 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة
أكد صلاح فتحى بدوى وكيل وزارة التربية والتعليم بأسيوط، أهمية الأنشطة التربوية وأنها روح العملية التعليمية، والميدان الخصب التي تصقل من خلالها وجدانيات الطلبة من ميول واتجاهات وقيم، فهي تنمي قيم الحب والخير والجمال، وتسمو بالروح الإنسانية، من خلال ما تستشعره من معان سامية، و تنمي معارف الطلبة ومهاراتهم وتكشف عن مواهبهم، وتخرج للمجتمع قيادة شابة واعدة تبني وتعمر وتزرع وتطور.

جاء ذلك خلال مشاركته في اليوم المفتوح الذى نظمته مدرسة الشهيد أحمد جلال الرسمية للغات وذلك بحضور عبد الناصر حامد مدير عام التعليم العام ومحمود معوض وكيل إدارة أسيوط التعليمية ومصطى فرج مدير إدارة التجريبيات وأحمد معوض مدير مكتب وكيل الوزارة وقرابة 200 طالب وطالبة وأولياء الإمور وشمل اليوم عروض فنية وثقافية وأغانى وطنية كما شمل اليوم معرضا لإبداعات الطلاب وإستعراض لعبة الجودو لطلاب المدرسة.

وأضاف وكيل الوزارة، أن تحقيق التنشئة المتكاملة لدى الطلاب هو الدور المنوط بالمدرسة، مشيرا إلى أن ذلك لا يتحقق بالتعليم فقط وإنما يشمل الناحية التربوية أيضا فكلاهما مكملا للآخر.

وفى نهاية اليوم، شكر بدوى إدارة المدرسة علي الاهتمام بالطلاب بتنظيمهم يوم مفتوح للطلاب لإخراجهم من الضغط الذى عانوه طوال فترة الدراسة وإمتحانات الفصل الدراسى الأول.

من جانبها، أوضحت "صفاء محمود الكر" مدير إدارة المدرسة أنهم في المدرسة يهتمون بالأنشطة شرط ألا تؤثر على العملية التعليمية مشيرة إلى أنهم أصدروا "شيتات" مجمعة للطلاب في جميع المواد الدراسية، كذلك رعاية الموهوبين تحت شعار" مدرستنا مدرسة داعمة" بالإضافة إلى تنظيم دورات تدريبية للمعلمين لرفع كفاءتهم ومهارتهم في النواحى العلمية والمالية والإدارية، بالإضافة إلى تبادل الزيارات بين طلاب المدرسة والمعاهد الأزهرية والمدارس العسكرية.

المصدر : جريدة الدستور

جريدة الدستور

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق