«التجمع»: زيادة أسعار السلع الغذائية يشعل غضب محدودي الدخل

جورنال مصر 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال سيد عبد العال، رئيس حزب التجمع، إن القرار الذى صدر أمس من وزير التموين بزيادة الأسعار التموينية السكر والأرز والعدس والفول، هو تعبير عن أن هذه الحكومة لا تدرك الوضع السياسى لمصر كدولة تواجه حربا إرهابية تستهدف كيان الدولة.

وأضاف في بيان صادر عن الحزب اليوم الأربعاء، أن الضغوط على محدودى الدخل فى السلع الغذائية الاساسية يؤدى لتراكم الغضب الشعبى فى ظل ممارسات حكومية تتميز بالانحياز للطبقات الثرية والضعف أمام الاحتكارات ومنظومات الفساد داخل جهاز الدولة وخارجة.

 وأشار الحزب إلى أن تحميل الطبقات الشعبية وحدها عبء فاتورة ما يسمى برامج الإصلاح الاقتصادى تنفيذا لتعهدات حكومية لصندوق النقد الدولى يعد ذلك أمر مرفوضا من حزب التجمع الذى سبق وأعلن رفضه لقرض الصندوق والسياسات المرتبطة به، مؤكدا أن ضمان الحد الضرورى من السلع التموينية للمواطنين وبسعر مستقر هو مسئولية الحكومة التى لا تعى أننا فى حاله حرب حقيقية ضد أعداء الوطن وأعداء النظام ولكن الحكومة تتبدى وكأنها تعاند مصالح الشعب وتستفزه بسياسات ومواقف تؤدى به الى مزيد من الإفقار بينما تصدر قرارات لزيادة مرتبات الوزراء ورئيسهم والمحافظين وأمثالهم وبينما تنفق أموالا طائلة لشراء سيارات فارهة وتترك كبار المليارديرات يتحدون جماهير الفقراء بأنفاقهم الجنونى والذى لا يستشعر مصالح الوطن وأحاسيس الفقراء . 

المصدر : جورنال مصر

جورنال مصر

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق